اليونسف: 600 ألف طفل لبناني يعانون صدمة نفسية جراء انفجار بيروت

أطفال يلعبون أمام ركام أحد الأبنية المهدمة في بيروت
أطفال يلعبون أمام ركام أحد الأبنية المهدمة في بيروت Copyright -/AFP or licensors
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف" أن نحو 600 ألف طفل يعانون من الصدمة، جراء انفجار مرفأ بيروت.

اعلان

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف" أن نحو 600 ألف طفل يعانون من الصدمة، جراء انفجار مرفأ بيروت.

وجاء الإعلان على لسان يوكي موكو ممثلة المنظمة في لبنان، خلال مؤتمر صحفي، بعد شهر من الانفجار، الذي وقع في 4 أغسطس - آب الماضي وأودى بحياة أكثر من 190 شخصا، ما يجعله الكارثة الأكثر فتكا في زمن السلم في لبنان.

وقالت في كلمتها: "لم يتقصر الضرر على الإصابات الجسدية، بل وكان له تأثير فعلي على نفسية الأطفال، في تقديراتنا فإن 600 ألف طفل يعانون من الصدمة، ومن ضرر نفسي في أذهانهم".

وأضافت: "يجب أن نحافظ على سلامة الأطفال، قدمنا دعما نفسيا لحوالي 2000 طفل حتى الآن، مع شركاء من قطاعات عدة، وهذا يجب أن يستمر، يجب أن يتواجدوا في مكان آمن، يشعرون فيه بالاستقرار، حيث يمكنهم اللعب والمرح، مع أخصائيين نفسيين، لتمكينهم من العودة إلى حياتهم الطبيعية".

وأشارت إلى أن التقييم الأولي الذي قدمه وزير التعليم، يؤكد أن نحو 160 مدرسة حكومية وخاصة قد تضررت جراء الانفجار، هذا بالإضافة إلى حوالي 20 مركزا للتدريب التقني والمهني، وهو ما يؤثر على نحو 77 ألف طالب، و7600 معلم.

viber

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: موكب جنائزي في بيروت تكريماً لذكرى ضحايا انفجار المرفأ

من هم الأشخاص الذين عمّم الإنتربول النشرة الحمراء بحقهم في قضية انفجار مرفأ بيروت؟

"أريد سمكتي" و"أين السيلاني" لبنانيون يتساءلون عن مصير المساعدات الغذائية التي لم تصلهم