عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مرة أخرى.. مقتل رجل أسود على يد الشرطة الأمريكية

محادثة
لحظة إطلاق النار على بيست
لحظة إطلاق النار على بيست   -   حقوق النشر  Asbury Park Police Department/NJ Attorney General
حجم النص Aa Aa

أظهر فيديو نشره مكتب المدعي العام في نيوجيرسي لحظة إطلاق النار من جانب الشرطة على أمريكي من أصل إفريقي داخل منزله مما يلقي الضوء مرة أخرى على ملف عنف الشرطة ضد المواطنين من أصول إفريقية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وتوفي هساني بيست (39 عاماً) بعد 20 دقيقة من الواقعة التي هدد خلالها أفراد الشرطة بطعنهم بسكين كان بحوزته إثر بلاغ بواقعة عنف منزلي بينه وبين امرأة.

وحاول أفراد الشرطة، المدججين بالدروع أمام شقة بيست، إقناعه بالتخلص من السكين لمدة ساعة كاملة، قبل محاولتهم صعقه كهربائياً ولكن دون جدوى.

وبدى أفراد الشرطة في حالة استرخاء أثناء محاولات إقناع بيست الذي "اضطُروا للتعامل معه في مناسبات عديدة" بحسب قول أحدهم في الفيديو قبل أن يفتح بيست باب شقته ويهدد بطعن أحدهم.

وأطلق أحد الشرطيين، ويدعى شون ديشيدر، النار على بيست فجأة ما أطاح بجسده على داخل شقته قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة لاحقاً في المستشفى.

وتأتي الواقعة بعد أشهر من وفاة الأمريكي من أصل إفريقي جورج فلويد خنقاً على يد شرطي أبيض البشرة ما أثار موجة احتجاجات أمريكية ودولية عارمة ضد الشرطة والعنصرية بشكل عام.

يثير الفيديو أسئلة حول ما إذا كان بيست قد شكل خطراً مباشراً على عناصر الشرطة عندما أُطلق عليه الرصاص.

وقال مكتب المدعي العام في نيوجيرسي إن تحقيقاً بشأن الواقعة قد اكتمل وسيتم تقديمه لتحديد إذا ما كانت ستوجه تهم رسمية بحق الشرطي أم لا.

viber