عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تعرف على ردة فعل كيم جونغ أون على إصابة ترامب بكوفيد-19

محادثة
صورة أرشيفية تجمع بين كيم وترامب
صورة أرشيفية تجمع بين كيم وترامب   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

بعث الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون رسالة إلى الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي ثبُتت إصابته بفيروس كورونا المستجدّ، تمنّى له فيها التعافي "في أسرع وقت"، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الكوريّة الشماليّة الرسميّة السبت.

وقالت الوكالة إنّ كيم "أعرب عن تعاطفه مع الرئيس (الأميركي) والسيّدة الأولى". وأضافت "قال (كيم) إنّه يأمل بصدق في أن يتماثلا للشفاء في أسرع وقت ويأمل بأن يتغلّبا على ذلك. أرسل إليهما تحيّاته الحارّة".

ووفقًا لوكالة يونهاب الكورية الجنوبية، هذه هي المرة الأولى التي يرسل كيم مثل هذه الأمنيات إلى زعيم ثبتت إصابته بكوفيد-19.

غادر ترامب البيت الأبيض مساء الجمعة دون أيّ مساعدة وشوهد يضع كمامة خلاله توجهه نحو المروحية الرئاسية التي نقلته إلى مستشفى في ضاحية واشنطن لتلقي العلاج بعد إصابته بكوفيد-19.

وفي رسالة قصيرة عبر الفيديو نُشرت على حسابه في تويتر، قال ترامب "أريد أن أشكر الجميع على الدعم الهائل". وأضاف "أنا ذاهب إلى مستشفى وولتر ريد (العسكري). أعتقد أنّي في حال جيّدة جدًا. لكنّنا سنتأكّد من أنّ الأمور تسير على ما يرام".

وقالت المتحدّثة باسم البيت الأبيض كايلي ماكناني، إنّه "في إجراء احترازيّ، وبناءً على توصية طبيبه والخبراء الطبّيين، سيعمل الرئيس ترامب من المكاتب الرئاسية في (مستشفى) وولتر ريد خلال الأيّام القليلة المقبلة".

وكانت العلاقات بين ترامب وكيم باردةً في بداية ولاية الرئيس الأميركي، قبل أن يسودها دفء ابتداءً من حزيران/يونيو 2018 مع عقد ثلاثة لقاءات بينهما وجهًا لوجه. ومع ذلك، لم تُسفر هذه المحادثات عن أيّ نتائج ملموسة بشأن نزع السلاح النووي لكوريا الشماليّة.

لكنّ وزير الخارجيّة الأميركي مايك بومبيو أكّد منتصف أيلول/سبتمبر أنّ المناقشات مستمرّة خلف الكواليس.

viber