عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كورونا يمكن أن ينتقل عبر الهواء في الأماكن المغلقة لمسافة أكثر من 6 أقدام

euronews_icons_loading
فيروس كورونا الجديد ينتقل في الهواء
فيروس كورونا الجديد ينتقل في الهواء   -   حقوق النشر  mohamed Hassan from Pixabay
حجم النص Aa Aa

قالت المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها، ، إن فيروس كورونا المستجد قد ينتشر أحيانا من خلال الهواء ويصيب الأشخاص الذين يبعدون حوالي ستة أقدام أو أكثر عن الشخص المريض، في إرشادات قد تثير الريبة والقلق من قرار إعادة فتح الشركات والمدارس في الولايات الأمريكية.

والإثنين حدّثت "المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها " توصياتها الصحية المنشورة على موقعها الإلكتروني على النحو التالي "بعض أنواع العدوى يمكن أن تنتقل في قطرات رذاذ صغيرة وجزيئات يمكن أن تطفو في الهواء لدقائق أو ساعات. هذه الفيروسات قد تكون قادرة على إصابة أشخاص يتواجدون على مسافة نحو مترين من الشخص المصاب، أو بعد مغادرته".

ومنذ انتشار الوباء، وُضعت العديد من القواعد والإرشادات الوقائية التي تدعو المواطنين إلى الإلتزام بقوانين التباعد الاجتماعي في أماكن العمل والمطاعم والمتاجر وتنصح الناس بالوقوف على مسافة تبعد 6 أقدام أي حوالي (1.8 متر) على الأقل لتجنب انتقال عدوى كوفيد_19.

وقالت الوكالة "يشير تحديث اليوم إلى وجود بعض التقارير التي تظهر ظروفًا محدودة وغير مألوفة، حيث تسبب بعض المصابين بفيروس كورونا بنقل العدوى إلى آخرين كانوا على بعد أكثر من 6 أقدام أو بعد فترة وجيزة من مغادرة الشخص المصاب بالفيروس، للمكان".

يأتي هذا التحديث بعد أشهر من الأدلة العلمية التي تؤكد أن فيروس كورونا ينتقل أحيانا عبر الهواء في مسافات أكبر من تلك التي تم تحديدها سابقا.

ونشر المركز في الشهر الماضي إرشادات تشير إلى إمكانية انتقال الفيروس بالهواء إلا أنه تراجع وأقدم على حذف هذا المنشور، معللا هذا التصرف بأنه مسودة تم نشرها عن طريق الخطأ.

صدرت هذه التوجيهات في وقت يدخل فيه الوباء في الولايات المتحدة الأمريكية مرحلة أكثر حدة، وبعد أن انتشر بشكل كبير في البيت الأبيض وأصاب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزوجته. وفي الوقت الذي يتم فيه اتخاذ قرارات قد تكون باهظة الثمن، مثل إعادة فتح المدارس، ولجوء بعض الولايات مثل فلوريدا إلى رفع القيود المفروضة على المطاعم والشركات، ومن المتوقع أن يؤدي الطقس البارد والعطل الرسمية إلى اجتماع أعداد كبيرة من الأشخاص في المكان نفسه مما قد يؤدي إلى ارتفاع أعداد المصابين بالوباء بحال مخالطة شخص مريض.

لكن التحديث الذي يأتي بعد عشرة أشهر من بداية الجائحة يكرّس صحّة دراسات تظهر أنّ فيروس كورونا، وإن كان أقلّ عدوى من الحصبة، يمكن أن ينتقل أبعد من مترين، وهي فرضية كانت تستبعدها المراكز الأمريكية لمكافحة الأمراض والوقاية منها ومنظمة الصحة العالمية عند ظهور فيروس سارس-كوف-2.

وتؤكد المراكز أهمية تهوئة الأماكن المغلقة لتجنّب العدوى، وهي في المقابل، لا تعتبر انتقال العدوى "عبر أسطح ملوّثة بالفيروس طريقة شائعة لتفشّي كوفيد-19".

وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا الجديد في الولايات المتحدة الأمريكية عتبة السبعة ملايين وبلغ 7679644، بينما ارتفع عدد الوفيات إلى 215032.