لندن ترفع مرحلة التأهب بفرض إجراءات أكثر تشدداً على التجمعات

لندن تدخل مرحلة تأهب عالية منتصف ليل الخميس- الجمعة
لندن تدخل مرحلة تأهب عالية منتصف ليل الخميس- الجمعة Copyright Frank Augstein/ AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

فرض إجراءات مشددة على لندن بما فيها منع التجمعات في الأماكن المغلقة

اعلان

أعلنت الحكومة البريطانية اليوم الخميس فرضها إجراءات مشددة في العاصمة لندن في محاولة منها للحد من توسع انتشار وباء كوفيد-19.

وستنتقل لندن من حالة تأهب متوسطة إلى حالة تأهب عالية ابتداء من منتصف ليل الخميس-الجمعة.

ماذا يعني أن توضع لندن في حالة تأهب عالية؟

سيعني هذا أن الملايين من سكان العاصمة لن يستطيعوا بعد الآن الاجتماع مع أي شخص من خارج أسرهم أو دائرة دعمهم في أي مكان مغلق سواء في منزل أو مكان عام.

كذلك سيمنع أي تجمع لأكثر من ستة أشخاص في الأماكن المفتوحة بما فيها الحدائق، وسيتوجب على السكان تقليل رحلاتهم خارج منازلهم قدر المستطاع.

وتسعى السلطات من خلال هذه الإجراءات للحؤول دون انتقال لندن إلى مرحلة التأهب الثالثة والأخيرة، وهي مرحلة التأهب القصوى، والتي لا تطبق قواعدها حالياً عبر البلاد إلا في مدينة ليفربول.

وفقاً لعمدة لندن صادق خان فإن لندن تقترب من تسجيل معدل 100 إصابة لكل 100 ألف شخص.

ووصف خان، يوم الخميس، اللحظة الراهنة باللحظة الحرجة في المعركة ضد الفيروس الذي ينتشر بسرعة كبيرة في كل مكان في المدينة.

يأتي هذا الإجراء في الوقت الذي تبقى فيه باقي البلاد عند مرحلة التأهب المتوسطة، التي تسمح للأعمال والشركات بالاستمرار بالعمل مع مراعاة إجراءات السلامة والالتزام بحظر التجول عند العاشرة مساء، وتحظر على الناس التجمعات لأكثر من خمسة أشخاص، سواء في الأماكن المغلقة أو المفتوحة.

حتى اللحظة، سجلت المملكة المتحدة أكثر من 657 ألف إصابة بكوفيد-19، منها 43245 حالة وفاة، وفقا لبيانات جامعة جونز هوبكنز.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: توافد عدد كبير من المواطنين لإجراء اختبارات الكشف عن فيروس كورونا بليون الفرنسية

عدد سكان ألمانيا ينخفض ​​بسبب تراجع الهجرة على خلفية كورونا

جدّة بريطانية تحيك مجسمات من الصوف لمعالم شهيرة