عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ما هي المدة التي يتماثل فيها مرضى كورونا للشفاء؟

الصورة لوكالة أب
الصورة لوكالة أب   -   حقوق النشر  Eraldo Peres/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

يتساءل الجميع عن المدة الزمنية التي يمكن فيها للمرء التعافي من مرض كوفيد-19. المختصون يقولون إن الأمر يتعلق بحالة كل شخص وبوضعه الصحي. فمعظم المصابين بالفيروس التاجي يعانون من مرض خفيف إلى متوسط ​​ويتعافون بسرعة، في يأخذ المرضى الأكبر سنًا والذين يعانون من أمراض مزمنة وقتا أطول للتعافي. ويشمل ذلك الأشخاص الذين يعانون من السمنة أو ارتفاع ضغط الدم وبقية الأمراض المزمنة.

تقول منظمة الصحة العالمية إن التعافي يستغرق عادة من أسبوعين إلى ستة أسابيع، ووجدت إحدى الدراسات الأمريكية أن حوالي 20 في المائة من الأفراد الذين لم يدخلوا المستشفى والذين تتراوح أعمارهم بين 18 و34 عامًا ما زالوا يعانون من الأعراض بعد أسبوعين على الأقل من المرض. وينطبق الشيء نفسه على ما يقرب من نصف الأشخاص الذين تبلغ أعمارهم 50 عامًا أو أكثر.

وأشارت دراسة في إيطاليا إلى أن 87 في المائة من المرضى الذين دخلوا المستشفيات، ما زالوا يعانون من الأعراض بعد شهرين من المرض. وقد شملت الأعراض التعب وضيق التنفس.

أكدت الدكتورة خليلة غيتس، أخصائية الرئة في شيكاغو، أن العديد من مرضى كوفيد-19 الذين دخلوا المستشفى للعلاج لا يزالون يعانون من نوبات السعال وصعوبات في التنفس والتعب بعد ثلاثة إلى أربعة أشهر من الإصابة، وقالت إنه من الصعب التنبؤ بالضبط متى سيعود مرضى كوفيد -19 للشعور بالراحة.

وقالت غيتس، الأستاذة المساعدة في كلية الطب بجامعة نورث وسترن فينبرغ: "الجزء المقلق من كل هذا هو أننا لا نملك كل الإجابات".

من الصعب أيضًا التنبؤ بالمرضى الذين سيصابون بمضاعفات بعد انحسار مرضهم الأولي. ويمكن أن يؤثر كوفيد-19 على كل عضو تقريبًا، ويمكن أن تشمل المضاعفات طويلة المدى التهاب القلب وانخفاض وظائف الكلى والقلق والاكتئاب.

قال الدكتور جاي فاركي، اختصاصي الأمراض المعدية بجامعة إيموري، إنه من غير الواضح ما إذا كان الفيروس نفسه أو الالتهاب الذي يمكن أن يسببه يؤدي إلى هذه المشاكل المزمنة، مضيفا: "بمجرد أن تتغلب على المرض الحاد، فلن ينتهي الأمر بالضرورة".