عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

عشرات الدروز يخطفون جثمان شيخ من مستشفى في صفد بعد وفاته جراء كورونا

محادثة
دروز يتظاهرون في قرية يرقا. 2015/06/14
دروز يتظاهرون في قرية يرقا. 2015/06/14   -   حقوق النشر  أرئيل شاليط/أ ب
حجم النص Aa Aa

داهم عشرات الدروز مستشفى في مدينة صفد إحدى مدن فلسطين التاريخية قبل يوم أمس الجمعة، وخطفوا جثمان شيخ توفي بسبب فيروس كورونا، ثم نظم الآلاف من ذويه جنازة كبيرة له أمس السبت في بلدة مجدل شمس في الجولان السوري المحتل، دون التقيد بشروط السلامة المفروضة من أجل مكافحة الوباء.

وكان فرض إغلاق على بلدة مجدل شمس بسبب ارتفاع نسبة حالات العدوى لكوفيدـ19. وبث مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي اقتحام عشرات الأشخاص للمستشفى.

وفي رد فعل على الاقتحام، نقل القسم العربي للإذاعة الإسرائيلية عن الزعيم الروحي للطائفة الدرزية الشيخ موفق طريف قوله، إن عائلة المتوفي والقيادة الدرزية لم يتم إخطارهما قبل أخذ الجثمان من المستشفى، داعيا أبناء طائفته إلى الامتثال إلى الشروط الصحية.

في الأثناء أفادت تقارير بأن الشرطة الإسرائيلية فتحت تحقيقا في الحادث. وقد بدأت السلطات الإسرائيلية في تخفيف الإغلاق الثاني هذا الشهر، بعد تسجيل انخفاض في نسبة حالات العدوى، التي كانت مرتفعة إلى حدود شهر أيلول/سبتمبر الماضي، كإحدى أعلى النسب في العالم.