عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

منظمات غير حكومية تطالب بإعتماد الكاميرات لإنقاذ حياة الدلافين في المياه الأوروبية

Access to the comments محادثة
منظمات غير حكومية تطالب بإعتماد الكاميرات لإنقاذ حياة الدلافين في المياه الأوروبية
حقوق النشر  Chris O'Meara/AP2011
حجم النص Aa Aa

طالبت الثلاثاء حوالي ثلاثين منظمة غير حكومية أوروبية مفوضية الاتحاد الأوروبي بضرورة اتخاذ إجراءات لمكافحة الوفيات العرضية للدلافين في المياه الأوروبية.

ووفقًا لـ"الصندوق العالمي للطبيعة (WWF" فإن ما بين 8000 و 10000 من الدلافين تيتم اصطيادها كل عام. ويعتبر الصندوق العالمي للطبيعة منظمة دولية غير حكومية يعمل على المسائل المتعلقة بالحفاظ والبحث واستعادة البيئة.

عرفت المنظمة سابقا باسم الصندوق العالمي للحياة البرية، وظلت الاسم الرسمي في كندا والولايات المتحدة. وهي أكبر منظمة في العالم تهتم بالحفاظ المستقل بأكثر من 5 ملايين مؤيد في جميع أنحاء العالم يعملون في أكثر من 100 دولة.

المنظمة غير الحكومية التي تنتشر عبر أكثر من 100 دولة، وتدعم حوالي 1300 مشروع للحفظ والبيئة، دعت إلى " تركيب كاميرات على متن السفن" على حد رأي أنتونيا ليروي، مديرة برنامج أوسيان، في المنظمة" وأضافت " هذا الإجراء يجعل من الممكن، تحديد وقياس درجة حالات الحوادث وبالتالي إيجاد حلول مع الصيادين" على حد قولها.

بالنسبة للصيادين "لا يمكن استخدام هذه الكاميرات إلا بشكل طوعي". ووفقًا لنائب رئيس Europêche، جيرار فان بالسفورت والذي أكد في مقابلة له مع يورونيوز "أن جهاز التصوير ثقيل جدا، هناك طرق أبسط للتصرف من خلال تخصيص دوريات مراقبة ، وهو إجراء تم استحداثه بالفعل في وقت سابق" بحسبه.

وتقنية المراقبة بالكاميرات قيد الاستخدام بالفعل في أستراليا أو كندا أو الولايات المتحدة وبالنسبة للمنظمات غير الحكومية، تعد هذه المعدات أيضًا وسيلة لإشراك الصيادين بشكل أكبر في حماية البيئة.