عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: مظاهرة أمام مجلس الأمة في باريس احتجاجا على زيارة السيسي إلى فرنسا

euronews_icons_loading
حقوقيون يتظاهرون ضد زيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى فرنسا
حقوقيون يتظاهرون ضد زيارة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى فرنسا   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

تظاهر نحو 20 شخصا مساء الإثنين أمام مجلس الأمة في باريس احتجاجا على زيارة الدولة التي يقوم بها الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى فرنسا. وردد المتظاهرون الذين حملوا الأعلام المصرية هتافات تصف السيسي بالديكتاتور والمجرم ودعوا ماكرون للالتزام بمبادئ فرنسا في مجال حماية حقوق الإنسان.

هذا ورفض الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الإثنين خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره المصري، الانتقادات الموجهة لعلاقاته الوثيقة مع الرئيس عبد الفتاح السيسي، قائلا إن اتخاذ موقف أكثر صرامة بشأن احترام حقوق الإنسان سيكون له "نتائج عكسية".

واستضاف ماكرون السيسي، الذي وصفه بـ "صديقه" لإجراء محادثات في اليوم الثاني من زيارة الدولة المصرية التي تستمر ثلاثة أيام. وقبل المناقشات الثنائية، اتهمت منظمة العفو الدولية وجماعات حقوقية أخرى فرنسا بـ "الانغماس في القمع الوحشي الذي يمارسه الرئيس السيسي لأي شكل من أشكال المعارضة" وقالت إن ماكرون "الآن" يجب أن يدافع عن حقوق الإنسان.

لكن الرئيس الفرنسي امتنع عن توجيه انتقادات مباشرة للجنرال السابق السيسي، الذي شن حملة على أنصار الرئيس الإسلامي السابق محمد مرسي، وكذلك على نشطاء يساريين وليبراليين.

viber

وقال ماكرون خلال المؤتمر الصحفي المشترك إنه أثار قضية حقوق الإنسان خلال مناقشاتهما وأكد أنه لا يزال "مدافعًا دائمًا عن الانفتاح الديمقراطي والاجتماعي". لكنه استبعد في نفس الوقت ربط تعميق العلاقات الدفاعية والتجارية بين فرنسا ومصر بقضية حقوق الإنسان. وقال "أعتقد أن اتباع سياسة حوار أكثر فعالية من سياسة المقاطعة التي من شأنها أن تقلل من فعالية أحد شركائنا في مكافحة الإرهاب من أجل الاستقرار الإقليمي".

المصادر الإضافية • أ ف ب