Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

الرئيس البرازيلي: الوباء يقترب من نهايته ولا مبرر للاستعجال في تلقيح البرازيليين

يتحدث الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو خلال حفل تنصيب وزير السياحة الجديد جيلسون ماتشادو في قصر بلانالتو في برازيليا، في 17 ديسمبر 2020
يتحدث الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو خلال حفل تنصيب وزير السياحة الجديد جيلسون ماتشادو في قصر بلانالتو في برازيليا، في 17 ديسمبر 2020 Copyright AFP
Copyright AFP
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

وقد أعرب الرئيس اليميني المتطرف بانتظام عن شكوكه بشأن اللقاحات، مشيرا إلى آثارها الجانبية المحتملة، كما عارض بشدة إجراءات الاحتواء التي فرضها حكام الولايات البرازيلية من خلال الإشارة إلى آثارها السلبية على الاقتصاد

اعلان

قال الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو السبت إن "الاستعجال" في تلقيح السكان ضد فيروس كورونا المستجد ليس مبررا فيما تتعرض خطة التلقيح الوطنية لحكومته لانتقادات كثيرة.

واعتبر الرئيس البرازيلي خلال مقابلة بثت على موقع "يوتيوب" مع نجله النائب إدواردو بولسونارو أن "الوباء يقترب من نهايته. والأرقام أظهرت ذلك. لدينا حاليا زيادة طفيفة، وهو ما يسمى انتعاش صغير".

وتابع "لكن الاستعجال بتلقيح السكان ليس مبررا، لأننا نتدخل في حياة الناس".

وقد أعرب الرئيس اليميني المتطرف بانتظام عن شكوكه بشأن اللقاحات، مشيرا إلى آثارها الجانبية المحتملة، كما عارض بشدة إجراءات الاحتواء التي فرضها حكام الولايات البرازيلية من خلال الإشارة إلى آثارها السلبية على الاقتصاد.

والبرازيل هي الدولة الاكثر تضررا بوباء كوفيد-19 بعد الولايات المتحدة، ومنذ تشرين الثاني/نوفمبر شهدت ارتفاعا حادا في عدد الإصابات والوفيات.

وسجلت البرازيل في الساعات الأربع والعشرين الماضية 50177 إصابة جديدة و706 وفيات. ومنذ انتشار الفيروس في البلاد، سجلت السلطات البرازيلية 7,2 مليون إصابة و186,356 وفاة.

وتشهد دول كثيرة ارتفاعا في عدد الإصابات ما دفع العديد منها إلى إعادة إجراءات العزل وغيرها من التدابير التقييدية.

viber
شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

نساء البرازيل يخرجن رافضات لمشروع قانون يهدد حق الإجهاض

الآلاف في البرازيل يحتجون على مشروع قانون يجرّم الإجهاض

"فياتينا-19".. أغلى بقرة في العالم بسعر يتجاوز 4 مليون دولار في البرازيل