عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ارتفاع عدد قتلى الكابيتول إلى 5 من بينهم شرطي

Access to the comments محادثة
Pro-Trump supporters stand behind police as they argue with counter protesters during a confrontation near Black Lives Matter plaza in Washington, DC
Pro-Trump supporters stand behind police as they argue with counter protesters during a confrontation near Black Lives Matter plaza in Washington, DC   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

نكست أعلام الكابيتول الجمعة بعد وفاة شرطي أصيب خلال صدامات مع أنصار دونالد ترامب في مبنى الكابيتول ليرتفع العدد الإجمالي لضحايا العنف إلى خمسة.

وقالت شرطة الكابيتول في بيان إن براين سيكنيك الذي أصيب خلال "تدافع جسدي مع المحتجين" الذين اقتحموا الكونغرس الأربعاء توفي متأثرا بجروحه مساء الخميس.

ونقلت صحيفة "نيويورك تايمز" عن مصادر، أن سيكنيك الذي بدأ الخدمة قبل 12 عاما، تعرض للضرب على رأسه بعبوة لاطفاء الحرائق.

وتعتزم الشرطة الفدرالية (إف بي آي) فتح تحقيق في جريمة قتل، وفق العديد من وسائل الإعلام الأميركية.

وقتل خلال أعمال العنف الذي وقعت الأربعاء في محيط الكونغرس، أربعة أشخاص آخرين. فقد قضت آشلي بابيت المؤيدة للرئيس والتي كانت تشارك في الاحتجاج، برصاص الشرطة.

ولقي ثلاثة أشخاص آخرين مصرعهم، هم شابة تدعى روزان بويلاند (34 عاما) ورجلان هما كيفن غريسون (55 عاما) وبنجامين فيليبس (50 عاما) في حرم الكابيتول إثر "حالات طبية طارئة"، وفقا لشرطة واشنطن.

وقالت شرطة الكابيتول في بيان إن الشرطي براين سيكنيك الذي التحق بالقوة قبل 12 عاما، كان "يتصدى لأعمال الشغب يوم الأربعاء السادس من كانون الثاني/يناير 2021 في الكابيتول الأمريكي، وجرح فيما كان يتواجه جسديا مع المحتجين".

وأضاف البيان "عاد إلى مقره وانهار. ونقل إلى مستشفى محلي حيث توفي متأثرا بجروحه" ليل الخميس.