عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

كندا تصنف مجموعة "براود بويز" الأميركية كياناً إرهابياً

جماعة "براود بويز" الأميركية
جماعة "براود بويز" الأميركية   -   حقوق النشر  ا ب
حجم النص Aa Aa

صنفت كندا الأربعاء جماعة "براود بويز" الأميركية كياناً إرهابياً، مضيفة المجموعة اليمينية المتطرفة بذلك إلى قائمة تحتوي على القاعدة وتنظيم الدولة الإسلامية والشباب، في سعي من الحكومة لما وصفه مسؤولون كنديون "الخطر الأكثر جدية" على البلاد.

وأعلن بيل بلير، المسؤول عن وزارة الأمن العام الكندية، عن تصينف "براود بويز" (الأولاد الفخورون) جماعة إرهابية بعد أقل من شهر على مزاعم تحدثت عن انضمام أعضاء منها إلى الحشد الذي اقتحم الكابيتول في واشنطن.

وتصينف جماعات بهذا الشكل له تبعات مالية وقانونية كبيرة، إذ يعطي الحق لأوتاوا بمصادرة ممتلاكتها أو توقيف أعضائها ووضع اليد على مقدراتها المادية في المصارف. ومن الممكن أن يمنع أعضاؤها من دخول الأراضي الكندية، كما أن القانون يجرم من يقدم لهم يد المساعدة.

وتظاهر المنتسبون إلى "براود بويز" تأييداً للرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب، وكان موقف الأخير من المجموعة ملتبس، إذ رفض في إحدى المرات إدانتها علناً.

viber

تأسست المجموعة في العام 2016 على يد الإعلامي الكندي اليميني غافن ماكننيس الذي وصفها بأنها أخوية أو "نادي للرجال"، فيما اشتق اسمها من أغنية "براود اوف يور بوي" من عرض مسرحية ديزني الموسيقية علاء الدين لعام 2011.