عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

رئيسة المفوضية الأوروبية: على مصنعي اللقاحات ضد كوفيد-19 "الإيفاء بوعودهم وتنفيذ التزاماتهم"

بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
عاجل
عاجل   -   حقوق النشر  أ ف ب
حجم النص Aa Aa

حذرت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لايين، الثلاثاء، بعد الإعلان عن تأخير في تسليم اللقاحات المضادة لكوفيد-19 إلى أوروبا، أن على مصنعي اللقاحات "الإيفاء بوعودهم وتنفيذ التزاماتهم"، لا سيما وأنهم استفادوا من استثمارات أوروبية هائلة.

وقالت في مداخلة بالفيديو خلال منتدى دافوس الاقتصادي العالمي: "استثمرت أوروبا المليارات لتطوير اللقاحات الأولى وضمان منفعة عالمية حقيقية. والآن يتعين على الشركات الإيفاء بوعودها"، مع تشديد الاتحاد الأوروبي لهجته بعد تأخر فايزر/بايونتيك ومن ثم البريطانية أسترازينيكا في تسليم الجرعات.

وتريد المفوضية أجوبة من مجموعة أسترازينيكا البريطانية السويدية وفايزر الأميركية بشأن التأخر في تسليم اللقاحات للاتحاد الأوروبي.

وفي مؤشر على القلق من احتمال أن تكون مجموعات صناعة الأدوية بصدد بيع لقاحات مخصصة للاتحاد الأوروبي إلى جهات تدفع أكثر خارجه، تسعى المفوضية لإلزام الشركات بتبليغ السلطات عن أي عمليات تصدير خارج الاتحاد.

وأكدت فون دير لايين في كلمتها على المبادرة قائلة "سننشئ آلية شفافة لتصدير اللقاح" من أجل "ضمان" إيفاء الشركات بالتزاماتها التعاقدية تجاه الاتحاد الأوروبي. الأسبوع الماضي، وعقب إعلان فايز عن التأخر ولكن قبل إعلان أسترازينيكا، تعهدت فون دير لايين أن الهدف هو تلقيح 70 بالمئة من البالغين في الاتحاد الأوروبي بحلول نهاية آب/أغسطس.

وهذا الهدف يبدو مهددا الآن. ووتيرة نشر اللقاح في الاتحاد الأوروبي متأخرة عن مثيلاتها في الولايات المتحدة وبريطانيا وإسرائيل، رغم أن دولًل أعضاء من بينها مالطا والدنمارك وفرنسا بدأت في تسريع برامجها.

وفي كلمتها قالت فون دير لايين إن آلية المفوضية لتوزيع اللقاح ليست مخصصة للاتحاد الأوروبي فقط إنما لدول أكثر فقرا من خارج الاتحاد، تحصل على اللقاحات من خلال ائتلاف كوفاكس الذي تقوده منظمة الصحة العالمية.

viber

وفي إطار استراتيجية على المدى البعيد للتصدي للأزمة الحالية وأزمات صحة مستقبلية قالت فون دير لايين إن الاتحاد الأوروبي سيقترح إنشاء كيان من القطاعين الخاص والعام بموجب هيئة أوروبية جديدة للاستجابة للطوارئ الصحية.