عاجل
euronews_icons_loading
شاهد: اعتقالات بالجملة في روسيا وطوق أمني وسط موسكو مع تجدد المظاهرات المناهضة لبوتين

أوقفت الشرطة الروسية أكثر من 3200 شخص الأحد بينهم نحو 700 في موسكو وأغلقت وسط عدة مدن بما في ذلك العاصمة، فيما تشهد البلاد تظاهرات جديدة للمطالبة بالإفراج عن المعارض أليكسي نافالني.

بدا وسط موسكو التي غطتها طبقة رقيقة من الثلج مثل قلعة محصنة في بعض الأماكن مع انتشار العشرات من شرطة مكافحة الشغب بالدروع والهراوات. وفي حدث نادر، أُغلقت عدة شوارع ومحطات مترو في العاصمة تمامًا، ما دفع المتظاهرين لتغيير مكان التجمع في اللحظة الأخيرة، كما نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي.

وفيما كانوا يخططون للتجمع أمام مقر الاستخبارات، قال مراسل لوكالة فرانس برس أن بضعة آلاف من الأشخاص كانوا يتجهون في بداية فترة ما بعد الظهر نحو حديقة سوكولنيكي فيما أطلق سائقون أصوات أبواق سياراتهم تأييدًا لهم. وهتف المتظاهرون "بوتين لص" و"حرية"، وفق مراسلي فرانس برس.

وأوقفت الشرطة يوليا نافالنايا، زوجة أليكسي نافالني، لدى وصولها للمشاركة في المسيرة، بحسب فريق المعارض. وذكرت منظمة أو في دي-انفو" غير الحكومية إن 2834 شخص على الأقل أوقفوا الأحد في 80 بلدة ومدينة وقالت المنظمة المتخصصة بمتابعة التظاهرات إن التوقيفات جرت بشكل رئيسي في موسكو (726) ولكن أيضًا في سانت بطرسبرغ ثاني كبرى مدن البلاد، وفي كراسنويارسك في سيبيريا، أو في فلاديفوستوك في الشرق الاقصى.

وقال اتحاد الصحافيين الروس أن 35 صحافيًا على الأقل أوقفوا. وتأتي هذه المسيرات في أعقاب يوم التعبئة الذي نظم السبت الماضي قبل نحو أسبوع وشارك فيه عشرات الآلاف من المتظاهرين وأسفر عن توقيف أكثر من 4000 شخص، فضلاً عن فتح نحو عشرين قضية جنائية.

No Comment المزيد من