المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

النيابة الفرنسية تطالب بعقوبة السجن من 20 الى 30 عاما بحق مخططين لاعتداء باريس

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
مبنى وزارة العدل الفرنسية
مبنى وزارة العدل الفرنسية   -   حقوق النشر  AFP

طلبت النيابة الفرنسية الإثنين فرض أحكام بالسجن لمدة 20 و22 و30 عامًا بحق ثلاثة أشخاص خططوا لتنفيذ اعتداء في باريس في كانون الاول/ديسمبر 2016 ويحاكمون أمام محكمة الجنايات الخاصة في باريس.

وطالب المدعون العامون للنيابة الوطنية لمكافحة الإرهاب بعقوبة السجن لمدة 20 و22 عامًا بحق هشام مكران وياسين بصيرية من ستراسبورغ، وعقوبة أقسى بالسجن 30 عامًا بحق المغربي هشام الحنفي، الذي وصف بأنه "الأكثر ولاءً" لتنظيم الدولة الإسلامية.

ويحاكم الرجال الثلاثة منذ الاول من شباط/فبراير للتخطيط لتنفيذ اعتداء في باريس في الاول من كانون الاول/ديسمبر 2016 أفشلته عملية تسلل معلوماتية نوعية نفذتها الادارة العامة للامن الداخلي داخل التنظيم الجهادي.

وأعلن القاضي بنجامان شامبر أن "عملية أوليس كانت العملية القضائية الاكثر طموحا في فرنسا لجهة مكافحة الارهاب".

وأوضح أن توقيف المتهمين الثلاثة في تشرين الثاني/نوفمبر 2016 "سمح بافشال عملية منسقة خطط لها تنظيم الدولة الاسلامية من الرقة" في سوريا. ويتوقع ان يصدر الحكم في هذه القضية الاربعاء.