عاجل
euronews_icons_loading
احتجاجات ميانمار: المظاهرات تعود للشارع غداة أعمال عنف دموية

تظاهر عدد كبير من الأشخاص الأحد في عدد من مدن ميانمار غداة أعمال العنف الأكثر دموية منذ الانقلاب العسكري والتي أسفرت عن مقتل شخصين وإصابة العشرات بعد إطلاق الشرطة الرصاص الحي على متظاهرين.

وشيعت ميانمار الأحد لشابة في العشرين من العمر هي أول ضحية للقمع العسكري وأصبحت رمزا للمقاومة المناهضة للمجموعة الانقلابية.

ونزل متظاهرون الى الشوارع في ماندالاي، التي شهدت السبت أعمال العنف الأكثر دموية منذ الانقلاب. في هذه المدينة الواقعة في وسط البلاد، أطلقت الشرطة النار على المتظاهرين المناهضين للمجموعة العسكرية الذين قدموا لدعم عمال ينفّذون إضرابا في حوض لبناء السفن، تلبية للدعوات إلى العصيان المدني التي أطلقت ضد الانقلاب.

وكان التوتر تصاعد بسرعة السبت في ماندالاي (وسط) بين الشرطة والمتظاهرين المناهضين للمجموعة العسكرية الذين انضم إليهم عمال حوض بناء السفن. وخوفا من اعتقال هؤلاء العمال، رشق متظاهرون بمقذوفات قوات الأمن التي ردت باطلاق النار.

No Comment المزيد من