المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شركة فيسبوك مضطرة إلى دفع 650 مليون دولار بسبب خلاف بشأن الخصوصية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
فيسبوك
فيسبوك   -   حقوق النشر  Amr Alfiky/Copyright 2019 The Associated Press. All rights reserved

أقرّ قاض فدرالي أميركي بشكل نهائي بأن تدفع فيسبوك مبلغا قدره 650 مليون دولار لتسوية نزاع بشأن الخصوصية بين المجموعة و1.6 مليون مستخدم في ولاية إلينوي الأميركية. وصدر القرار الجمعة، بحسب وثائق اطلعت عليها فرانس برس الأحد.

ورفع المحامي في شيكاغو جاي إديلسون دعوى قضائية ضد فيسبوك في 2015، متهما شبكة التواصل الاجتماعي بجمع بيانات بيومترية للتعرّف على الوجوه في خرق لقانون بشأن الخصوصية في إلينوي يعود إلى العام 2008.

ووافقت فيسبوك أواخر كانون الثاني/يناير 2020 على دفع 550 مليون دولار بعدما فشلت في الدفع من أجل إلغاء الدعوى التي رفعت في 2018.

لكن القاضي المسؤول عن القضية في تموز/يوليو 2020 جيمس دوناتو قرر أن المبلغ غير كاف.

وخلال المحاكمة، وردت معلومات أفادت أن فيسبوك تنتهك قانون إلينوي من خلال تخزين البيانات البيومترية (عمليات مسح رقمية للوجوه في إطار خاصية وضع أسماء على الوجوه) من دون إذن المستخدمين.

واقترح فيسبوك في 2019 بأن تكون خاصية التعرّف على الوجوه في فيسبوك اختيارية فحسب. وبحسب دوناتو، فإن القرار "نتيجة تاريخية" ويمثّل "انتصارا كبيرا للمستهلكين في مجال الخصوصية الرقمية المثير للجدل بشكل كبير".

وعلّق قائلا "إنها واحدة من أكبر التسويات على الإطلاق المتعلقة بانتهاك الخصوصية"، مشيرا إلى أن المشتكين سيحصلون على مبالغ قدرها 345 دولارا لكل منهم كتعويضات.

ولم يتسن الاتصال بفيسبوك فورا للحصول على تعليق على القرار.

المصادر الإضافية • أ ف ب