عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تحديثات واتساب دخلت حيز التنفيذ اليوم.. فكيف ستؤثر عليك؟

تطبيق واتساب للمحادثة
تطبيق واتساب للمحادثة   -   حقوق النشر  antonbe de Pixabay
حجم النص Aa Aa

دخلت سياسات الخصوصية الجديدة لتطبيق واتساب حيز التنفيذ السبت في 15 مايو/أيار، وبالرغم من التصريحات التي أدلت بها الشركة وتأكيدها في وقت سابق أنها لن تحذف أو تلغي حسابات أي شخص يرفض التحديث الجديد، إلا أن مستخدمي هذا التطبيق قد يفشلون في الوصول إلى محادثاتهم ولن يتمكنوا من تلقي المكالمات أو الإشعارات الواردة وسيتوقف التطبيق عن إرسال الرسائل إلى حسابات واتساب الخاصة بهم بعد أسابيع.

أحدثت الشركة التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها ضجة كبيرة في وقت سابق من هذا العام، عندما أعلنت عن سياسات جديدة.

وتنص هذه السياسات أو التحديثات الجديدة بحسب ما تم الإعلان عنها في وقت سابق، على أن خدمة المراسلة الأكبر في العالم "واتساب" يمكنها مشاركة بيانات المستخدمين مع الشركة الأم "فيسبوك" التي اشترتها سنة 2014ومع غيرها من الشركات التي تتعامل معها.

هذا ولفتت واتساب إلى أن هذه الخطوة لا تنتهك خصوصية المستخدمين.

وأشارت إلى أن المحادثات الشخصية ستبقى محمية بواسطة تقنية التشفير التام بين طرفي المحادثة وبالتالي لن تتمكن المنصة ولا شركتها الأم "فيسبوك" من الاطلاع على مضمونها.

هذه التطمينات لم تمنع العديد من المستخدمين من البحث عن تطبيقات أخرى لحماية بياناتهم.

وقد كشفت واتساب منذ ذلك الحين، أنها لن تحذف حسابات الأشخاص الرافضين للشروط الجديدة التي فرضتها الشركة، لكنها بدأت بعرض الإشعارات داخل التطبيق وتطلب من المستخدمين قبولها، وتقديم المزيد من المعلومات حول التحديث.

وقالت الشركة "بعد منح الجميع الوقت لمراجعة المعلومات، نستمر في تذكير الأشخاص بمراجعة الشروط والموافقة"، ومن ثم يبدأ المستخدم بخسارة وظائف التطبيق بالتدريج. ما يعني أنه بعد عدة أسابيع، لن يتمكن المستخدمون من الوصول إلى قائمة الدردشة الخاصة بهم، ولكن لا يزال بإمكانهم الرد على مكالماتهم الهاتفية ومكالمات الفيديو الواردة.