المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مذبحة كرايستشيرش: جاسيندا أرديرن تريد خوارزميات بأخلاق حسنة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Adel Dellal
رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أرديرن
رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أرديرن   -   حقوق النشر  Mark Baker/AP

دعت رئيسة الوزراء النيوزيلندية جاسيندا أرديرن شركات التكنولوجيا الكبرى إلى التركيز على "الاستخدام الخوارزميات بطريقة أخلاقية" بهدف منع مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي من الانسياق في درب التطرف.

وجاءت دعوة أرديرن بعيد توصل التحقيق الرسمي العام الماضي حول إطلاق النار الجماعي الأكثر دموية في نيوزيلندا، والذي استهدف مسجدين في كرايستشيرش في مارس-آذار 2019 إلى أن الإرهابي الذي نفذ الهجوم، أصبح متطرفا بعدما تابع في وسائط عدة على الإنترنت، بينها يوتيوب، محتويات عن "التفوق الأبيض".

وتعد الخوارزميات، وصيغ اتخاذ القرارات الحاسوبية، مسؤولة عما يتمّ عرضه على وسائل التواصل الاجتماعي، ويتولى المشرعون والمنظمون في الولايات المتحدة وحول العالم قضايا تتعلق بالخوارزميات والتعلم الآلي.

وأدلت أرديرن بتعليقاتها خلال اجتماع لمناقشة الجهود المبذولة للتصدي للإرهاب والمحتوى المتطرف والعنيف على الإنترنت كجزء من اجتماع "نداء كرايستشيرش".

الرئيسة التنفيذية لشركة "يوتيوب" سوزان وجسيكي، التي شاركت في اجتماع "نداء كرايستشيرش" كتبت على تويتر أن الشركة تتطلع لمواصلة العمل مع الجماعة "لمنع الإرهاب والتطرف العنيف".

وقد أوضحت أرديرن أن "التركيز الأكبر على الأرجح" خلال العام المقبل سيكون موضوع احتمال تعرض مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي لمزيد من المحتوى المتطرف من خلال التوصيات. وقالت أرديرن: "دعونا نجري تلك المحادثة حول الاستخدام الأخلاقي للخوارزميات، وكيف يمكن استخدامها بطريقة إيجابية وللتدخلات الإيجابية".

"عندما ننظر إلى البيئة التي أصبح فيها الإرهابي في الـ 15 مارس-آذار متطرفاً، حتى في تلك الفترة في هذين العامين، كان هناك تغيير كبير من قبل العديد من المنصات. الخوارزميات هي المكان الذي يتطلع إليه الكثير منا".

المصادر الإضافية • موقع أكسيوس