عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تعرف على مدينتي سبتة ومليلية "جوهر الصراع" بين المغرب وإسبانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
موقع سبتة ومليلية في شمال القارة الإفريقية
موقع سبتة ومليلية في شمال القارة الإفريقية   -   حقوق النشر  Google Maps
حجم النص Aa Aa

كثر الحديث منذ بداية الأسبوع عن الجيبين "الإسبانيين" سبتة ومليلية الواقعيين في إفريقيا وتحديدا على الساحل المغربي الشمالي مما يجعلها الأراضي الأوروبية الوحيدة التي لها حدود برية مشتركة مع إفريقيا. يمثل الجيبان الإسبانيان مكانا لكل كل أنواع الإتجار غير المشروع والتهريب، وكل الآمال أيضًا للطامحين في الوصول إلى أوروبا. تعالوا نتعرف على مدينتي سبتة ومليلية؟

الموقع

تقع سبتة مقابل مضيق جبل طارق، تحدها من الشمال والجنوب والشرق البحر الأبيض المتوسط. تبلغ مساحتها 18.5 كيلومترًا مربعًا. يتألف سكانها من المسيحيين والمسلمين، مع وجود أقلية يهودية وهندوسية. وقد أصبحت المنطقة منذ عام 1995 تتمتع بصيغة الحكم الذاتي داخل إسبانيا بقرار البرلمان الإسباني عام 1995. في أقصى طرف المدينة تمتد شبه جزيرة ألمينة، وتضم أراضيها جزيرة سانتاكا. يتمتع سكان سبتة من أصل مغربي بحقوق كاملة داخل المغرب كباقي المغاربة.

أ ف ب
جيب سبتة الإسباني الواقع في شمال إفريقيا والذي يقع قبالة مضيق جبل طارق.أ ف ب

أما مليلية التي تعتبر مدينة مغربية تحت السيادة الإسبانية أو الاحتلال الإسباني، فتقع قبالة الساحل الجنوبي لشبه الجزيرة الإيبيرية وتبلغ مساحتها 12.3 كيلومترًا مربعًا. تحيط بمليلية الأراضي الريفية المغربية من كل الأطراف وتحدها من الشرق والشمال الشرقي البحر الأبيض المتوسط ويبلغ عدد سكان مليلية 78.476 نسمة. يتألف سكانها من المسيحيين بنسبة 65 بالمئة ومن المسلمين بنسبة 35 بالمئة، مع وجود أقلية يهودية وهندوسية. وقد أصبحت المنطقة منذ عام 1995 تتمتع بصيغة للحكم الذاتي داخل إسبانيا بقرار البرلمان الإسباني.

الجيبان الإسبانيان كانا لعقود من الممتلكات البرتغالية السابقة، يقعان على بعد 380 كيلومترًا من بعضها البعض. تتمتع سبتة ومليلية بمكانة فريدة من نوعها للمدن المستقلة منذ عام 1995.

السيادة محل نزاع بين المغرب إسبانيا

منذ استقلال المغرب عن فرنسا في العام 1956، عارضت الرباط ارتباط سبتة ومليلية بالمملكة الإسبانية، معتبرة إياها من بقايا الاستعمار. وبشكل منتظم، يشهد الجيبان تدابير انتقامية من الطرفين، مثل الحصار الاقتصادي أو توافد المهاجرين بشكل غير قانوني عليهما.

ترفض المملكة المغربية حالياً الاعتراف بشرعية الحكم الإسباني على مدينتي سبتة ومليلية والجزر الجعفرية وتعتبرها جزءاً لا يتجزأ من التراب المغربي. يطالب المغرب إسبانيا بالدخول في مفاوضات مباشرة معها لأجل استرجاعهما. كما تعتبرهما إحدى أواخر معاقل الاستعمار في إفريقيا، غير أن المنطقة لم تصنفها الأمم المتحدة ضمن المناطق المحتلة والواجب تحريرها.

أ ف ب
يمر المواطنون المغاربة الذين تقطعت بهم السبل في إسبانيا منذ إغلاق الحدود منتصف مارس لمواجهة فيروس كورونا عبر الجمارك قبل عبور الحدود الإسبانية المغربية في جيب سبتةأ ف ب

أثارت زيارة ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس لسبتة في نوفمبر/تشرين ثاني 2007 غضب المغرب، ودفعته إلى تجديد مطالبته بالسيادة على المدينتين. لكن في يوليو/تموز عام 2015، أعلن رئيس الحكومة المغربية حينئذ عبد الإله بنكيران أن الوقت لم يحن بعد للمطالبة باسترداد مدينتي سبتة ومليلية.

في ديسمبر/ كانون الأول الماضي، استدعت وزارة الخارجية الإسبانية، سفيرة المغرب في مدريد، كريمة بنيعيش، على خلفية تصريحات رئيس الحكومة سعد الدين العثماني بشأن مغربية مدينتي سبتة ومليلية الواقعتين شمال المغرب وتخضعان لسيطرة إسبانيا.

وجاء في بيان لوزارة الخارجية الإسبانية، أنه تم استدعاء سفيرة المغرب في إسبانيا على وجه السرعة لتقديم توضيحات حول تصريحات رئيس الحكومة.

الأهمية الاقتصادية

عادة ما يأتي المغاربة للعمل في سبتة ومليلية كل يوم ولكن إغلاق الحدود قبل 15 شهرًا بسبب تفشي فيروس كورونا، قضى على هذه التجارة وأدى إلى إفقار المناطق المغربية المجاورة التي تعيش عليها.

يعتبر موقع سبتة الجغرافي مهم جداً من ناحية التجارة والحركة التجارية والعسكرية نظراً لموقعها الإستراتيجي في مضيق جبل طارق، حيث أنه يصل بين مياه البحر الأبيض المتوسط بمياه المحيط الأطلسي. العملة الرسمية المستخدمة في سبتة هي اليورو وتعتبر المدينة جزء من منطقة ضريبية منخفضة بالنسبة للضرائب الإسبانية التي تشجع الحركة التجارية في المدينة. يعتبر قطاع الصيد البحري وقطاع الخدمات أهم ركائز اقتصاد سبتة.

أ ف ب
المعبر الحدودي بين مدينة الفنيدق المغربية وجيب سبتة الإسبانية في 13 مارس 2020.أ ف ب

تعتبر سبتة واحدة من مينائين إسبانيين على الساحل الشمالي الإفريقي جنب إلى جنب معا مليلية، وتستخدم بشكل واسع كموانئ نفطية ومراكز صيد ويعتمد اقتصاد سبتة بشكل رئيسي على الميناء وتجارة التجزئة وتتميز المدينة باستقبالها أعداد كبيرة يومياً من العبّارات أغلبها من إسبانيا وتتوقف السفن السياحية في سبتة للتسوق في أسواق المدينة ومطاعمها الجميلة، سبتة مدينة صغيرة وتتميز بوجود خدمة حافلات تغطي معظم أنحاء المدينة.

الأزمة والفقر هما السبب

بعيدًا عن الرهانات السياسية في مسألة الصحراء الغربية، فإن الغالبية العظمى من المغاربة، لم يعودوا يرون مستقبلاً في بلادهم ويعتبرون أن أحد خيارات الخلاص التي عرضت عليهم هو الهجرة إلى أوروبا بحثتا عن رغد العيش.

وتفاقم الوضع الاقتصادي والاجتماعي في المملكة المغربية بشكل مضاعف في الأشهر الأخيرة بسبب القيود التي فرضتها السلطات جراء تفشي فيروس كورونا المستجد ما أدى إلى التأثير على جزء كبير من السكان. القيود شملت كذلك قرار السلطات بتجفيف الأنشطة التجارية غير الرسمية مع الجيوب الإسبانية سبتة ومليلية، وهما مصدر الدخل الوحيد للسكان الذين يعيشون في هذه المناطق.

يسجل المغرب حوالي 45 بالمئة فقط من السكان نشطين عمليا، أي ما يقارب من 12.5 مليون شخص من أصل 35 مليون. ومن بين هؤلاء الـ 12.5 مليون عامل نشط، هناك ثلاثة ملايين فقط لديهم وظيفة لائقة، بمعنى العمل المستقر مع التأمينات الاجتماعية. ولكن الآخرين يعيشون بفضل الأنشطة غير الرسمية إلى حد ما وهي تلك التي تأثرت بشدة من الإغلاق المرتبط بكوفيد-19.

وسببت إجراءات الاغلاق في المغرب فقدان حوالي 600 ألف وظيفة خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام 2020، ليرتفع عدد العاطلين عن العمل إلى 1.5 مليون شخص.

وأعلنت المفوضية العليا للتخطيط مؤخرًا أن متوسط ​​دخل الفرد لأغنى 20 بالمئة من الموظفين بلغ 450 يورو شهريًا، بينما لم يتجاوز متوسط ​​دخل 20 بالمئة الأفقر 50 يورو. كما أعلنت المؤسسة أن مؤشر عدم المساواة في المغرب بلغ 46.5 بالمئة.

ملف الصحراء الغربية يأزم الوضع بين مدريد والرباط

في أبريل- نيسان الماضي، استقبلت إسبانيا إبراهيم غالي زعيم جبهة البوليساريو للعلاج في أحد مستشفياتها ما أثار غضب الرباط بالنظر إلى ملف الصحراء الغربية الشائك.

وأكدت وزيرة الخارجية الإسبانية أرانشا جونزاليس لايا وصول غالي زعيم جبهة البوليساريو إلى إسبانيا قادما من الجزائر لاعتبارات إنسانية بحتة، لتلقي العلاج. ولم تذكر إسبانيا أين يعالج غالي ولم تكشف عن طبيعة مرضه.

استدعت الرباط السفير الإسباني يوم 25 أبريل-نيسان لمطالبته بتفسير وللتعبير عن قلقها إزاء دخول غالى مستشفى في إسبانيا، وأضافت في بيان يوم الثامن من مايو- أيار إنه "عمل متعمد" ستكون له تداعيات.

وأعرب المغرب في بيان، عن أسفه لموقف إسبانيا التي استضافت إبراهيم غالي، معبرا عن إحباطه من هذا الموقف الذي "يتنافى مع روح الشراكة وحسن الجوار". كما انتقد عدم تجاوب القضاء الإسباني مع الشكاوى العديدة التي قدمها الضحايا ضد زعيم البوليساريو.

وأعلنت وزارة الخارجية المغربية، نهاية الأسبوع الماضي استدعاء سفير إسبانيا في الرباط، على خلفية استضافة زعيم جبهة "البوليساريو" الانفصالية للعلاج.

معبر للهجرة

في عام 2001، لمحاربة الهجرة غير الشرعية، بدأت مدريد بمساعدة الاتحاد الأوروبي ببناء حاجز سبتة. الحاجز عبارة عن سور بطول 8 كيلومترات تعلوه الأسلاك الشائكة والكاميرات وأجهزة الاستشعار الحرارية. هذا الحصن تجاوزه المرشحون للهجرة سيرًا على الأقدام أو بالقوارب أو حتى بالسباحة في الأيام الأخيرة، وهو السبيل الوحيد للوصول إلى منطقة شنغن دون محاولة العبور الخطير للبحر الأبيض المتوسط.

ماذا حدث مؤخرا؟

تمكّن ما لا يقلّ عن خمسة آلاف مهاجر بينهم ألف قاصر الاثنين من الوصول إلى جيب سبتة الإسباني انطلاقاً من المغرب المجاور سواء سباحة أو سيرا، وفق ما أفادت السلطات الإسبانية التي لفتت إلى "عدد قياسي" في يوم واحد.

ومنذ ساعات الصباح الأولى وحتى وقت متأخر ليل الإثنين إلى الثلاثاء، سُجّل وصول عدد متنام من المهاجرين إلى الجيب الواقع شمال غرب المغرب بعدما غادروا الشواطىء المغربية التي لا تبعد سوى بضعة كيلومترات جنوب سبتة، بحسب ما قال متحدث باسم شرطة سبتة لوكالة فرانس برس، مؤكّداً أنّ هذا العدد غير مسبوق.

وفي وقت سابق الإثنين، تحدّث المصدر نفسه عن وصول ألف مهاجر بينهم 300 قاصر في عدد وصفه أيضاً بأنه غير مسبوق. وكان بين هؤلاء المهاجرين، شباب وكذلك أطفال ونساء جاؤوا عن طريق البحر باستخدام عوامات مطاطية أو قوارب مطاطية في بعض الأحيان. ووصل آخرون سيرًا.

وأعلنت وزارة الداخلية الإسبانية في بيان مساء الإثنين "التعزيز الفوري لطاقم الحرس المدني والشرطة الوطنية في المنطقة" بـ 200 عنصر إضافي.

أ ف ب
مهاجرون يتسلقون جدارًا بحريًا في مدينة الفنيدق الشمالية بعد محاولتهم عبور الحدود من المغرب إلى جيب سبتة الإسباني في شمال إفريقيا في 19 مايو 2021.أ ف ب

وفي نهاية نيسان/أبريل، حاول حوالي مئة مهاجر العبور سباحة إلى سبتة من المغرب في عطلة نهاية الأسبوع، ضمن مجموعات تضم من 20 إلى 30 شخصا. ثم أعيد معظمهم إلى المغرب.

ويأتي عبور المهاجرين من المغرب إلى سبتة في سياق توتر دبلوماسي بين مدريد والرباط.

اتّهمت وزيرة الدفاع الإسبانية مارغريتا روبليس المغرب الخميس بـ"الاعتداء" و"الابتزاز" بعدما وصل أكثر من 8000 مهاجر منذ الاثنين إلى جيب سبتة الإسباني. وقالت روبليس في مقابلة مع الإذاعة العامة في إسبانيا "إنه اعتداء على الحدود الإسبانية وحدود الاتحاد الأوروبي، وهذا أمر غير مقبول بموجب القانون الدولي"، مضيفة أن الرباط "تستغل" القصّر. وأضافت "نحن لا نتحدث عن شبان تتراوح أعمارهم بين 16 و17 عاما، سمح لأطفال لا تتجاوز أعمارهم 7 أو 8 سنوات بالمرور وفقا لمنظمات غير حكومية... في تجاهل للقانون الدولي". وتابعت "سمّوا هذا الوضع ما تريدون لكنني أسميه ابتزازا".

كما أشارت إلى أنه "ليس من المقبول تعريض حياة قصر أو مواطنين للخطر لأسباب لا أفهمها".

وأعربت العديد من المنظمات غير الحكومية الإسبانية والمغربية عن قلقها إزاء العدد الهائل من القصر الذين عبروا الحدود إلى سبتة من المغرب وحقيقة أن مدريد تعيدهم إلى بلادهم.

وغالبية هؤلاء مغاربة ومن بينهم أسر مع أطفال صغار والعديد من المراهقين الذين قدموا بمفردهم.

أعادت أسبانيا حوالي 5600 مهاجر وقالت إنه لم يسجّل أي دخول جديد الأربعاء فيما تمت إعادة أي شخص وصل إلى شاطئ سبتة فورا.

viber

وقال محللون إنه من الواضح أن المغرب تغض الطرف عن المد البشري الذي يدخل سبتة من أجل ممارسة ضغوط دبلوماسية على إسبانيا للاعتراف بسيادتها على الصحراء الغربية.