عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

العثور على 14 جثة مدفونة في منزل شرطي سابق في السلفادور

بقلم:  يورونيوز
تفتيش منزل الشرطي السابق الذي تم اعتقاله في السلفادور
تفتيش منزل الشرطي السابق الذي تم اعتقاله في السلفادور   -   حقوق النشر  Salvador Melendez/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

صرح ممثلو الادعاء السلفادوريون الخميس، أنه تم العثور على 14 جثة في منزل ضابط شرطة سابق اعتقل هذا الشهر لقتله امرأتين.

وقالت السلطات إن القضية كشفت عن وجود عصابة قتل قد تكون تعمل منذ عقد، وكانت هناك تكهنات في وسائل الإعلام المحلية بأنها ربما قتلت ما يصل إلى 20 شخصاً.

اعتقل الضابط السابق، هوغو أوسوريو شافيز، ووجهت إليه تهمة قتل امرأة تبلغ من العمر 57 عاماً وابنتها البالغة من العمر 26 عاماً. اعترف أوسوريو شافيز، 51 عاماً، الذي سبق أن تم التحقيق معه بتهمة ارتكاب جرائم جنسية.

وبعد إلقاء القبض عليه، بدأ تفتيش منزله في بلدة تشالتشوابا الشرقية.

وقال ممثلو الادعاء إن البحث كشف عن ثماني حفر تحتوي على 14 جثة ربما دُفن بعضها قبل عامين.

وزاد إجمالي الجثث التي انتشلت في المنزل بأربع جثث خلال الأسبوع الماضي.

وقال وزير العدل، جوستافو فيلاتورو، إنه سيتم إعادة تجميع بقايا الهياكل العظمية وإخضاعها لاختبار الحمض النووي لتحديد هوياتها.

وأضاف أن عمق الحفر حيث تم العثور على الرفات يشير إلى أن أكثر من شخص متورط في دفنها.

بناءً على المعلومات الواردة في القضية، أصدر المدعون أوامر اعتقال بحق 10 مشتبه بهم آخرين ربما شاركوا في 14 جريمة قتل، بما في ذلك مقتل 9 نساء.

المصادر الإضافية • أ ب