عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إصابات بالتهاب عضلة القلب لدى فئات من متلقي لقاحي فايزر وموديرنا

بقلم:  يورونيوز مع وكالات
لقاح موديرنا المضاد لكوفيد-19
لقاح موديرنا المضاد لكوفيد-19   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

أعلنت السلطات الصحية الأمريكية إنها تدقق في عدد محدود من التقارير عن إصابات بالتهاب عضلة قلب لدى فئات عمرية صغيرة ممن تلقوا اللقاح المضاد لفيروس كورونا، مع عدم وجود صلة واضحة مثبتة في الوقت الحالي.

وقالت اللجنة الاستشارية عن التحصين في المراكز الأمريكية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها في بيان إن ثمة "تقارير قليلة نسبيا عن التهاب عضلة القلب" في المقام الأول لدى المراهقين والشباب بعد جرعات من لقاحات فايزر وموديرنا، وأوصت بمزيد من الدراسة لتلك الحالة النادرة.

وأضاف بيان اللجنة أن "معظم الحالات تبدو خفيفة، ومتابعتها جارية"، كما أن الحالات شملت أكثر ذكورا حصلوا على الجرعة الثانية.

وقالت اللجنة إن حالات الالتهاب تلك تزول في الغالب بدون مضاعفات وقد تنجم عن مجموعة متنوعة من الفيروسات.

وذكرت اللجنة في البيان أن أنظمة المراقبة بالمراكز لم تكتشف عددا أكبر من المتوقع بين الحاصلين على التطعيم لكنها أوضحت أن أعضاء اللجنة أوصوا بضرورة إخطار مقدمي الرعاية الصحية بالتقارير.

ولم تنشر اللجنة معلومات مفصلة عند عدد التقارير أو أعمار المتضررين.

وبدأت الولايات المتحدة في منتصف الشهر الحالي السماح للأطفال الذين تراوح أعمارهم بين 12 و 15 عاما بالحصول على اللقاح المضادر لفيروس كورونا.