المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إسبانيا تبدأ حملة لتطعيم 30 ألف مشرد ضد كوفيد-19

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
تطعيم في مدريد
تطعيم في مدريد   -   حقوق النشر  أ ب

بدأت السلطات الإسبانية حملة واسعة لتطعيم حوالي 30 ألف مشرد لم يتمكنوا من التسجيل للحصول على اللقاح المضاد لكوفيد-19.

وتلقى اليوم الإثنين حوالي 300 شخص جرعات اللقاح في واحد من أكبر مراكز إيواء المشردين في العاصمة مدريد بينما يصطف غيرهم في طوابير أمام مركز سان إيسيدرو انتظاراً لدورهم.

وعبّرت أنجيلا ألفونسا (67 عاماً) ليورونيوز عن سعادتها البالغة بتلقي جرعة اللقاح وقالت: "الحمد لله أنا مرتاحة جدا لتلقي الجرعة، وأشكر جميع الأطباء الذين جعلوا هذا الأمر ممكناً".

وواجه المشردون خطراً كبيراً للإصابة بالفيروس وخاصة في ظل عدم امتلاكهم للكمامات الواقية والمطهرات، بالإضافة إلى تدني مستويات النظافة في الشوارع التي يعيشون فيها.

وسهّل لقاح ذو جرعة واحدة من إنتاج شركة "جونسون آند جونسون" الأمريكية من عمل السلطات الإسبانية في حملتها لتطعيم المشردين.

وقالت ماريبل ديل كاتيلو، مديرة مركز سان إيسيدرو، إن الاعتماد على اللقاح الأمريكي هو "أمر عظيم" لتجنب المخاطر المتعلقة بصعوبة الوصول إلى المشردين من أجل حقنهم بالجرعة الثانية كما هو الحال عند استخدام اللقاحات الأخرى.

وتلقى 20% من سكان إسبانيا – من بينهم 90% ممن تتخطى أعمارهم 60 عاماً - جرعة واحدة على الأقل من اللقاحات المضادة لكوفيد-19.

وطالبت منظمات حقوقية غير حكومية في إسبانيا بوضع المشردين ضمن الفئات الأكثر تعرضاً لخطر الإصابة بالفيروس من أجل الإسراع في عملية تطعيمهم.

وتقول الطبيبة ماريا فرنانديز، نائب رئيس الجمعية الإسبانية لصحة المجتمع والأسرة، "إن توفير إمكانية الوصول إلى الخدمات الصحية للمشردين أمر ضروري كمسألة تتعلق بالصحة العامة".

وتضيف: "أيضا لأن هؤلاء السكان أكثر عرضة للإصابة بالأمراض. كذلك لأنه حقهم (في الرعاية الصحية)".