عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: الفرنسية أبي غنونو تفوز بلقب بطولة العالم للجودو للمرة الخامسة في مسيرتها

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
المصارعة الفرنسية أبي غنونو بعد فوزها في النزال النهائي
المصارعة الفرنسية أبي غنونو بعد فوزها في النزال النهائي   -   حقوق النشر  IJF Media Team
حجم النص Aa Aa

في اليوم الرابع من بطولة العالم للجودو المقامة في المجر، توجهت أنظار عشاق اللعبة للمصارعة الفرنسية وبطلة العالم أربع مرات كلاريس أبي غنونو التي قدمت مباريات قوية وحققت انتصارا تلو الآخر إلى غاية النهائي أين أضافت لقبا خماسا في سجل انجازاتها.

وأظهرت أبي غنونو مهارات عالية خلال المباريات في فئة أقل من 63 كغ والتي فازت فيها إما بالرمي والإسقاط أوقفل الذراع والتثبيت على البساط.

والتقت الفرنسية في المباراة النهائية بالسلوفينية أندريا ليسكي التي سجلت من نقطتي إيبون في التصفيات المؤهلة للنهائي وخلال النزال تمكنت أبي من تسجيل نقطة إيبون على منافستها من خلال تنفيذها لحركة هاري ماكي كومي.

وبهذا الفوز حققت أبي خامس لقب لها كبطلة العالم لتكتب بذلك اسمها بأحرف من ذهب في تاريخ اللعبة.

ومنح رئيس الاتحاد الأوروبي للجودو، سيرجي سولفيتشيك، الميدالية الذهبية لأبي غنونو.

وصرحت أبي غنونو عقب تتويجها قائلة :"لا أصدق هذا، كان هذا العام صعبا جدا بالنسبة لي وأنا سعيدة لوجودي هنا والفوز بالميدالية الذهبية الخمسة، اثنتان منهما فزت بهما في بودابست، أنا فخورة جدا".

كما صعدت الهولندية ساني فيرمير والصربية أنيا أوبرادوفيتش إلى منصات التتويج بعد فوزهما بالميدالية البرونزية باحتلالهما المركز الثالث والرابع على التوالي.

ولدى الرجال شهدت فئة أقل من 81 كغ مشاركة وصيف بطل العالم في نسخة طوكيو البلجيكي ماثياس كاس الذي وضع نصب عينه هذه المرة الفوز باللقب ولا شيء غير الذهب بدل الفضة.

وفي المباراة النهائية، واجه البلجيكي نظيره الجورجي غريغا لاشفيلي الذي قدم نزالات قوية أيضا على البساط في طريقه نحو النهائي.

وصمد كاس ضد الهجمات القوية والمتكررة من قبل خصمه الجورجي قبل أن يقلب الطاولة ليسجل من نقطة إيبون ويحقق مبتغاه بالفوز بالذهبية.

وحصل على ميداليته الذهبية التي طال انتظارها من قبل عضو اللجنة الأولمبية الدولية ورئيس الاتحاد الدولي للجمباز موريناري واتانابي.

وصرح كاس عقب فوزه قائلا "كنت أعرف أنني إذا أردت أن أفوز فيجب أن أفوز بالمركز الأول، كان هذا هدفا بالنسبة لي منذ بطولة طوكيو حين خسرت في النهائي، من الرائع الفوز بالذهبية قبل بداية الأولمبياد، هذا رائع جدًا".

وعرف اليوم الرابع اكتساح المصارعين الأوروبيين لمنصات التتويج وتحقيق الميداليات حيث حصد فرانك ديويت ثاني برونزية لهولندا فيما فاز البرتغالي أنري إيغوتيدزه بالبرونز كذلك في نفس الفئة.

وبهذه النتائج اسدل الستار عن اليوم الرابع في انتظار منافسات اليوم الخامس الذي سيشهد نزالات الوزن المتوسط والثقيل في البطولة التي تستمر إلى غاية 13 من شهر يونيو.