عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بعد توغل جوي شمل دخول قاذفات قادرة على حمل أسلحة نووية قرب تايوان..الصين تقول وجب الرد على "التواطؤ"

بقلم:  يورونيوز مع رويترز
طائرة حربية صينية
طائرة حربية صينية   -   حقوق النشر  AP/AP
حجم النص Aa Aa

قالت الصين يوم الأربعاء إنها لا تتهاون مطلقا مع تدخل قوى أجنبية في قضايا تايوان وكان يتعين عليها الرد على مثل هذا "التواطؤ" وذلك بعد أن أعلنت تايوان عن أكبر توغل لمقاتلات صينية في منطقة دفاعها الجوي.

قالت حكومة تايوان، التي تطالب بكين بالسيادة عليها، إن 28 طائرة تابعة للقوات الجوية الصينية، تشمل مقاتلات وقاذفات قادرة على حمل أسلحة نووية، دخلت منطقة الدفاع الجوي التايوانية يوم الثلاثاء.

يأتي ذلك بعد أن أصدر زعماء مجموعة الدول السبع الصناعية الكبرى بيانا مشتركا يوم الأحد انتقدوا فيه بكين بسبب مجموعة من القضايا، وأكدوا على أهمية السلام والاستقرار عبر مضيق تايوان وهي تعليقات وصفتها الصين "بالافتراء".

وقال ما شياو قوانغ المتحدث باسم مكتب شؤون تايوان في الصين ردا على سؤال في مؤتمر صحفي عما إذا كان النشاط العسكري يرتبط ببيان مجموعة السبع إن حكومة تايوان تتحمل مسؤولية التوترات.

وتعتقد الصين أن حكومة الجزيرة تعمل مع دول أجنبية من أجل الحصول على استقلال رسمي.

وقال ما "لن نتهاون مطلقا مع محاولات السعي للاستقلال أو مع التدخل السافر في شؤون تايوان من جانب قوى أجنبية لذا كان من الضروري الرد بقوة على أعمال التواطؤ هذه".

وحدث التوغل في نفس اليوم الذي قالت فيه البحرية الأمريكية إن مجموعة حاملة الطائرات رونالد ريجان دخلت بحر الصين الجنوبي المتنازع عليه.

وقال مسؤول بارز مطلع على خطط تايوان الأمنية إن المسؤولين يعتقدون أن الصين كانت توجه رسالة للولايات المتحدة أثناء مرور مجموعة حاملة الطائرات في قناة باشي التي تفصل تايوان عن الفلبين وتؤدي إلى بحر الصين الجنوبي.