المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تمرين على الإنزال الجوي بين مظليين من الجيشين الأردني والبريطاني

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ب
جندي بريطاني في القاعدة العسكرية البريطانية في قبرص
جندي بريطاني في القاعدة العسكرية البريطانية في قبرص   -   حقوق النشر  Petros Karadjias/AP

أجرى مظليون بريطانيون تدريبات عسكرية مشتركة مع جنود أردنيين، في الأردن، في تأكيد من جانب لندن على دعمها للمملكة الهاشمية والتزامها باستقرار المنطقة بحسب ما قاله وزير الدفاع البريطاني.

وقال جيمس هيبي في بيان إن التدريبات التي أجريت الأربعاء وشارك فيها 150 مظلياً من كتيبة الهجوم الجوي الـ16 البريطانية مع 84 مظلياً أردنياً تظهر وقوف قوات المملكة المتحدة المسلحة إلى جانب الأردن ضدّ التهديدات المشتركة في المنطقة.

وقال اللواء جيمس مارتن، قائد الكتيبة 16، إن القوات البريطانية ستلعب دوراً في تعميق العلاقات الثنائية "القوية والتاريخية" بين لندن والشرق الأوسط وشمال إفريقيا، وهي ضرورية لازدهار المملكة المتحدة وأمنها.

وتمّت التدريبات توازياً مع احتفال الأردن بعيد استقلاله المئة، وانطلقت الطائرة التي تقل الجنود البريطانيين من قاعدة عسكرية بريطانية في قبرص.

وتعتبر كتيبة الهجوم الجوي هذه عنصراً أساسياً في قوة الرد والاستجابة لدى القوات العسكرية البريطانية، والكتيبة عبارة عن قوّة متعددة الاستخدامات يمكنها القيام بمهام محددة بسرعة في جميع أنحاء العالم.

وقفز المظليون البريطانيون من طائرات شحن من طراز "لوكهيد سي-130 هيركوليز" عن علوّ بلغ 1000 قدم.

وكان الجنود البريطانيون مسلحين بأسلحة خفيفة وقناصات وقذائف مورتار، ومدفعية خفيفة، وانضم إليهم مظليون أردنيون حيث سيطر الطرفان على قرية وهمية.