عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: طائرتان روسيتان تتسبا في قطع مؤتمر صحفي لقادة أوروبيين في ليتونيا وطائرات إسبانية تتدخل

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
مقاتلات روسية تتسبب في وقف مؤتمر صحفي لقادة أوروبيين
مقاتلات روسية تتسبب في وقف مؤتمر صحفي لقادة أوروبيين   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

قُطع مؤتمر صحفي في قاعدة جوية لحلف شمال الأطلسي في ليتوانيا شارك فيه رئيس ليتوانيا ورئيس وزراء إسبانيا بشكل مفاجئ يوم الخميس عندما سارعت طائرتان مقاتلتان إسبانيتان لاعتراض مقاتلتين روسيتين كانتا تحلقان في سماء دول البلطيق.

وقالت الحكومة الإسبانية إن طائرتين مجهولتين تسببتا في وقف مؤتمر صحفي للرئيس الليتواني جيتاناس نوسيدا ورئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز.

وذكرت وسائل إعلام إسبانية أن الطائرتين روسيتين لكن بيان الحكومة الإسبانية لم يحدد هوية المقاتلتين .

وقال مسؤول في حلف شمال الأطلسي تحدث شريطة عدم الكشف عن هويته لوكالة أسوشيتيد برس في وقت لاحق من يوم الخميس أن الطائرات الإسبانية أقلعت لاعتراض " طائرتين تحلقان في منطقة بحر البلطيق ''. وكانت الطائرتان "مقاتلتين روسيتين من طراز Su-24 كانتا متجهتين شمال شرق البلاد".

وأضاف المسؤول أن الطائرتين الروسيتين "لم تقدما خطة طيران، ولم تشغلا جهاز الإرسال والاستقبال الخاص بهما، ولم يتحدث الطياران إلى مراقبين''.

وزارة الدفاع الروسية تعلق

من جهتها قالت وزارة الدفاع الروسية إن مقاتلتين من طراز Su-24 حلقتا في مهمة تدريبية منتظمة فوق المياه المحايدة لبحر البلطيق يوم الخميس.

وذكرت الوزارة في بيان "تمت الرحلة في ظل التزام صارم بالقواعد الدولية لاستخدام المجال الجوي ودون انتهاك لحدود أي دولة''.

ووسط التوترات بين روسيا والغرب، دأبت كل من روسيا وحلف شمال الأطلسي بانتظام على استخدام الطائرات المقاتلة لتحديد هوية طائرات الطرف الآخر واعتراضها.

وأظهرت لقطات حية من المؤتمر الصحفي أن ناوسيدا وسانشيز كانا يتحدثان مع وجود طائرتين إسبانيتين من طراز يوروفايتر تايفون خلفهما في القاعدة الجوية الواقعة في بلدة سياولياي قبل أن يقطع مسؤولو الأمن القادة فجأة بينما سارع طيارون إلى المقاتلات الخاصة بهم.

وقال سانشيز للصحفيين عند استئناف المؤتمر الصحفي: "لقد رأينا حالة حقيقية لما يحدث عادة- هنا- وهذا يبرر وجود القوات الإسبانية مع 7 طائرات يوروفايتر في ليتوانيا''.

المصادر الإضافية • أ ب