عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

"بن آند جيري" للمثلجات توقف بيع منتجاتها في الأراضي الفلسطينية المحتلة

بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
خط الإنتاج لشركة  بن اند جيري  في واتربري، الولايات المتحدة الأمريكية.
خط الإنتاج لشركة بن اند جيري في واتربري، الولايات المتحدة الأمريكية.   -   حقوق النشر  Toby Talbot/Copyright 2010 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

أعلنت شركة "بن آند جيري" الأمريكية لصناعة المثلجات الإثنين، أنها ستوقف تسويق منتجاتها في الأراضي الفلسطينية المحتلة لعدم توافق ذلك مع "قيمها"، الأمر الذي أغضب القادة الإسرائيليين.

وقالت الشركة التابعة لمجموعة "يونيليفر" في بيان الإثنين "نعتقد أن بيع مثلجات بن آند جيري في الأراضي الفلسطينية المحتلة لا يتوافق مع قيمنا".

وأضافت: "لدينا شراكة طويلة الأمد مع المتعاقدين الذين يصنعون مثلجاتنا في إسرائيل ويوزعونها في المنطقة"، موضحة أنها لن تجدد اتفاق التصنيع الذي ينتهي العام المقبل.

لكن "بن آند جيري" أكدت في بيانها أنها "ستظل في إسرائيل" رغم وقف بيع منتجاتها في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

ردود فعل إسرائيلية عنيفة

وسرعان ما أثار إعلان الشركة ردود فعل إسرائيلية عنيفة على وسائل التواصل الاجتماعي وفي صفوف الساسة. وقال مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت في تعليق أرسله إلى وكالة فرانس برس إن "المقاطعة لم ولن تنجح، وسنكافحها بكل قوتنا"، مضيفا "لدينا الكثير من المثلجات، لكننا نملك بلدا واحدا".

وعلق يائير لابيد، وزير الخارجية الإسرائيلي في شريط فيديو قائلا إن "قرار بن اند جيري استسلام مخجل لمعاداة السامية، لحركة المقاطعة ولكل ما هو سيء في الخطاب المعادي لإسرائيل واليهود".

وقال بنيامين نتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق في تغريدة "نحن الإسرائيليين صرنا نعرف المثلجات التي يجب عدم شرائها".

وتأسست "بن آند جيري" عام 1978، وهي شركة معروفة بالتزاماتها التقدمية من حماية البيئة إلى احترام حقوق الإنسان.