عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قتيلان وخمسة مفقودين في انفجار بمنشأة كيميائية بغرب ألمانيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
بعد الانفجار في ليفركوزن
بعد الانفجار في ليفركوزن   -   حقوق النشر  EBU
حجم النص Aa Aa

قتل شخصان وأصيب 31 آخرون بجروح في انفجار بمنشأة كيميائية في مدينة ليفركوزن بغرب ألمانيا، حسبما أعلنت الشركة المشغلة للموقع في حصيلة جديدة، فيما ما زال خمسة أشخاص في عداد المفقودين.

وقالت شركة "كورنتا" المشغلة لمنشأة "كيمبارك" في بيان "نأسف بشدة لهذا الحادث المأساوي ووفاة موظف" مضيفة أن "جهود الإنقاذ تتواصل بكل طاقتها" للعثور على العمال الأربعة المفقودين.

ووقع الانفجار قرابة الساعة التاسعة صباحاً بالتوقيت المحلي "لأسباب لا تزال مجهولة" وفق بيان الشركة. وأرسل التطبيق الألماني "نينا"، المختص بتوجيه تحذيرات، تنبيها للأهالي بوجوب إغلاق جميع الأبواب والنوافذ، وعدم الضغط على شبكة هواتف اجهزة الطوارئ.

وأكدت كورنتا إن الحادث وقع في مكب ومحرقة النفايات التابعة لها في منطقة بويريغ بمدينة ليفركوزن، وهي منفصلة عن المنطقة الصناعية الرئيسية التي تضم العديد من الشركات الكيميائية مثل "باير" و"لانكسيس" و"إيفونيك".

وأشارت سلطات مدينة ليفركوزن على موقع فيسبوك للتواصل الاجتماعي إلى أن 16 شخصاً أصيبوا بجروح في الحادثة، ويوجد أربعة منهم في حالة خطيرة.

وكتبت شرطة كولونيا في تغريدة أنها أغلقت العديد من الطرق السريعة في المنطقة بسبب "اضرار كبيرة" وحضت السائقين على تجنب المرور فيها.

وانتشرت على منصات التواصل الاجتماعي صورا لدخان أسود يتصاعد في الجو، وقال البعض إن نوافذ منازلهم اهتزت بفعل قوة الانفجار.

وتسبب الانفجار باندلاع حريق في مستوعبات مذيبات سائلة تنتظر الحرق.

واستغرق إخماد الحريق الهائل عدة ساعات واستدعي إطفائيون من كولونيا المجاورة للمشاركة في الجهود.

تقع ليفركوزن على الضفة الشرقية لنهر الراين، وعلى مسافة 20 كيلومترا شمال كولونيا في ولاية شمال الراين فيستفاليا بغرب ألمانيا. ويبلغ عدد سكانها أكثر من 160 ألف نسمة.

وبحسب كورنتا، فإن مجمع كيمبارك للكيميائيات هو من الأكبر في أوروبا.

وتأتي الحادثة بعد فيضانات غير مسبوقة هذا الشهر أودت ب180 شخصا على الأقل في ولايتي شمال الراين فيستفاليا ورينانيا بالاتينات.

المصادر الإضافية • أ ف ب-رويترز