عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قطر تحقق أول ذهبية أولمبية في تاريخها على يد الربّاع فارس حسّونة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز مع أ ف ب
الرباع القطري فارس حسونة
الرباع القطري فارس حسونة   -   حقوق النشر  أ ب
حجم النص Aa Aa

منح الربّاع فارس حسّونة قطر أول ذهبية في تاريخ مشاركاتها بالأولمبياد، عندما فاز بمنافسات وزن 96 كلغ في رياضة رفع الأثقال السبت، ضمن دورة ألعاب طوكيو.

وسجل حسّونة، المصري الأصل، مجموع 402 كلغ (177 خطف و225 نتر) محققاً رقماً أولمبياً، أمام الفنزويلي جيوفان فاينيا سانشيش (177 و210 كلغ)، والجورجي صاحب المركز الثالث أنتون بليسنوي (177 و210 كلغ).

وهذه الذهبية الأولى لقطر في تاريخها إلى جانب فضية وأربع برونزيات، فيما أحرز سانشيس الميدالية الأولمبية الثالثة لفنزويلا في رفع الأثقال، والثانية في هذه الألعاب.

وهذ المرة الثانية التي تفوز فيها فنزويلا بميداليات أولمبية عدة في رياضة واحدة خلال الألعاب نفسها، بعد إثنتين في الملاكمة عام 1984.

أما بليسنوي فمنح الميدالية الأولمبية السادسة لجورجيا في رفع الأثقال، وكلها في وزن 85 كلغ وما فوق.

وهذه المشاركة الثانية لحسونة بعد أولمبياد ريو 2016 في وزن 85 كلغ، عندما حل بعمر الثامنة عشرة في مركز سابع جيّد. وتأهل إلى الألعاب الحالية بعد إحرازه ذهبية وزن 96 كلغ في كأس قطر الدولية.

قال حسّونة "يشرفني إحراز ذهبية في هذه الألعاب. سعيد جداً لتقديم هذا الأداء المشرف".

وينحدر حسّونة من عائلة رياضية، فوالده إبراهيم حسّونة مثّل مصر في ألعاب 1984 و1988 و1992، وقد بدأ ممارسة هذه الرياضة بعمر التاسعة بإشراف والده.

وعن مقاربته هذه الرياضة، يقول حسّونة بطل العالم للناشئين في 2017 و2018 "يجب أن تفكر في كيفية التغلب على الأوزان وأن تكون أقوى منها".