المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الزعيم الإيراني خامنئي يرى ضرورة "ملحة" لكبح كوفيد-19

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
الزعيم الإيراني خامنئي يرى ضرورة "ملحة" لكبح كوفيد-19
الزعيم الإيراني خامنئي يرى ضرورة "ملحة" لكبح كوفيد-19   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021

دبي (رويترز) – قال الزعيم الإيراني الأعلى آية الله علي خامنئي يوم الأربعاء إن جائحة كوفيد-19 هي “المشكلة رقم واحد” في البلاد وإن من الضروري العمل على كبحها ودعا إلى زيادة الجهود لاستيراد اللقاحات وإنتاجها.

وبلغ عدد الإصابات اليومية بفيروس كورونا 42 ألفا في موجة خامسة تشهدها إيران التي تعد أشد دول الشرق الأوسط تأثرا بالجائحة.

وقال خامنئي في كلمة بثها التلفزيون “الجائحة هي المشكلة رقم واحد في إيران اليوم … فعدد المصابين وعدد الوفيات مأساوي حقا … هذه مسألة عاجلة لا بد من الحد منها”.

وقالت وزارة الصحة الإيرانية يوم الأربعاء إنه تم رصد 42541 إصابة جديدة في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة ليرتفع إجمالي الإصابات إلى أربعة ملايين و281217. وزادت الوفيات 536 حالة إلى 95647 وفاة. وعزت الوزارة ذلك إلى سلاسة دلتا شديدة العدوى.

وقال خامنئي الذي منع في يناير كانون الثاني استيراد اللقاحات الأمريكية والبريطانية إن على الحكومة أن “تزيد الجهود فيما يتعلق باستيراد اللقاحات وإنتاجها محليا”.

وكان مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي داخل إيران وخارجها قد اتهموا المؤسسة الدينية بالتباطؤ في تطعيم الإيرانيين وقالوا إن حوالي أربعة في المئة فقط تم تطعيمهم بالكامل من بين السكان البالغ عددهم 83 مليون نسمة.

وقالت إيران إن العقوبات الأمريكية هي السبب في عرقلة مشتريات اللقاحات من دول أخرى.

وأعادت الولايات المتحدة فرض عقوبات على طهران في 2018 بعد انسحاب الرئيس السابق دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي أبرمته إيران مع ست قوى عالمية عام 2015 غير أن الغذاء والدواء وغيرهما من الإمدادات الإنسانية معفاة من العقوبات.

وتعمل إيران على تسريع وتيرة التطعيم باستخدام لقاحات مستوردة ولقاح كوفيران بركات المحلي كما أنها تشارك في مبادرة كوفاكس التي يديرها تحالف جافي مع منظمة الصحة العالمية بهدف التوزيع العادل للقاحات على الدول الفقيرة.

وقالت السلطات إن الوفيات اليومية قد تبلغ 800 حالة في الأسابيع المقبلة. وحث خامنئي الشعب على الالتزام بالقيود الصحية.

ونشرت وسائل الإعلام الرسمية الإيرانية صورا لمستشفيات في عدة مدن نفدت فيها الأسرّة فلم تعد قادرة على استقبال مرضى جدد. وقال التلفزيون الإيراني إن أغلب أقاليم إيران وعددها 31 إقليما انتقلت من مستوى الخطر البرتقالي الأقل خطورة إلى المستوى الأحمر.