عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاستخبارات ترفع تقريرها لجو بايدن.. فيروس كورونا لم يُطوّر كسلاح بيولوجي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
معهد ووهان لعلم الفيروسات
معهد ووهان لعلم الفيروسات   -   حقوق النشر  Ng Han Guan/A¨P
حجم النص Aa Aa

خلصت الاستخبارات الأميركية إلى أن الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 لم يتم تطويره كسلاح بيولوجي، و"من المحتمل" أنه لم يكن "مُصَمماً وراثياً"، وفقًا لتقرير صدر يوم الجمعة.

غير أن التقرير لا يحسم مسألة نشأة الفيروس الذي يعرف عملياً باسم السارس- CoV-2.

ويأتي التقرير كرد على طلب الرئيس الأميركي جو بايدن نفسه، وكان طلبه منذ 3 أشهر تحديداً.

ولا تزال الاستخبارات الأميركية مقسمة بين فرضية الحالة الأولى الناجمة عن التعرض الطبيعي لحيوان مصاب، أو التي نتجت عن حادث مخبري، من خلال "التجارب، أو التعامل مع الحيوانات، أو العينات من قبل معهد ووهان لعلم الفيروسات".

اتهام بكين

على الرغم من أن التقرير لا يوجه أصابع الاتهام إلى بكين بوضوح، ذكر البيت الأبيض في بيان اليوم أن الرئيس بايدن اتهم الصين بإخفاء "معلومات حيوية عن منشأ الوباء" تتعلق بمنشأ فيروس كورونا الذي شل العالم وتسبب بوفاة نحو 4.5 مليون شخص.

وقال بايدن في بيان "هناك معلومات هامة حول منشأ هذا الوباء موجودة في جمهورية الصين الشعبية، ولكن منذ البداية عمل المسؤولون الحكوميون في الصين على منع المحققين الدوليين وأعضاء مجتمع الصحة العامة العالمي من الوصول إليها".

وأضاف "حتى يومنا هذا، تستمر جمهورية الصين الشعبية برفض الدعوات للشفافية وتقوم بحجب المعلومات، على الرغم من أن الخسائر الناجمة عن هذا الوباء مستمرة بالارتفاع".

المصادر الإضافية • وكالات