عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اكتشاف الجزيرة الأقصى شمالا في العالم بالصدفة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
غرينلاند
غرينلاند   -   حقوق النشر  Mstyslav Chernov/Copyright 2019 The Associated Press. All rights reserved.
حجم النص Aa Aa

اكتشفت مجموعة من العلماء خلال رحلة استكشافية في تموز/يوليو ما تعتقد أنها اليابسة الأقصى شمالا في العالم في شمال غرينلاند، كما أعلنت جامعة كوبنهاغن.

وكتبت الجامعة في بيان أصدرته مساء الجمعة "تقع الجزيرة التي لم يطلق بعد اسم عليها، على مسافة 780 مترا شمال أوداك، وهي جزيرة قبالة كاب موريس جيزوب، أقصى نقطة في شمال غرينلاند وواحدة من أبعد النقاط الشمالية على الكوكب".

وكانت أوداك التي تقع على مسافة 700 كيلومتر في جنوب القطب الشمالي، حتى الآن، وفقا للأكاديمية الدنماركية، أبعد الأراضي شمالا في العالم.

وتبلغ مساحة الجزيرة الجديدة حوالى 30 × 60 مترا وترتفع ثلاثة أو أربعة أمتار فوق مستوى سطح البحر.

واعتقد الباحثون الذين ذهبوا أساسا لأخذ عينات، في البداية أنهم كانوا على أوداك.

وقال قائد الحملة الجغرافي مورتن راش في البيان "أبلغنا بحدوث خطأ في نظام تحديد المواقع العالمي (جي بي إس) ما جعلنا نعتقد أننا كنا على جزيرة اوداك. في الواقع، اكتشفنا جزيرة جديدة في الشمال، وهو اكتشاف يوسع قليلا مملكة الدنمارك".

لكنّ هذا التوسع هش لأن هذه الجزيرة قد تصنّف ضمن فئة "الجزر الصغيرة قصيرة العمر"، وفق راش.

وتابع "لا أحد يعرف كم من الوقت ستبقى. من حيث المبدأ، يمكن أن تختفي بمجرد وصول عاصفة قوية جديدة".

المصادر الإضافية • أ ف ب