عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قبرص تقول إن شهر آب/أغسطس الماضي كان الأعلى حرارة على الإطلاق

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
شاب يسكب على رأسه الماء خلال يوم ارتفعت فيه درجة الحرارة كثيرا في العاصمة القبرصية نيقوسيا. 2007/07/30
شاب يسكب على رأسه الماء خلال يوم ارتفعت فيه درجة الحرارة كثيرا في العاصمة القبرصية نيقوسيا. 2007/07/30   -   حقوق النشر  بيترو كراد جياس/ا ب
حجم النص Aa Aa

قال خبراء الأرصاد الجوية في قبرص إن شهر آب/أغسطس الماضي شهد أعلى درجات الحرارة في الجزيرة الواقعة شرقي المتوسط، وذلك منذ بدء تسجيل درجات الحرارة قبل 38 عاما.

وقالت إدارة الأرصاد الجوية في قبرص إن معدل ارتفاع درجات الحرارة بلغ الشهر الماضي 39،8 درجة مائوية، متجاوزا الرقم القياسي السابق وهو 39،7 درجة مائوية، المسجل في شهر تموز/يوليو 2020.

وكان متوسط أعلى مستوى لدرجات الحرارة من شهر آب/أغسطس خلال الفترة الممتدة من 1981 إلى 2010 هو 37 درجة مائوية. أما درجة الحرارة المسجلة خلال الشهر الماضي، فقد بلغت 44،3 درجة مائوية وهي ثالث أعلى درجة تسجل في آب/أغسطس منذ 1983.

وفي شهر تموز/يوليو عانت قبرص مما سمتها السلطات أكبر حرائق غابات مدمرة منذ عقود، وقد تسببت في مقتل أربعة أشخاص، وحرق أكثر من 50 كيلومترا مربعا من الغابات والبساتين وتدمير عشرات المنازل.

وكان مسؤولو الأرصاد الجوية في الولايات المتحدة أعلنوا في وقت سابق، أن شهر تموز/يوليو شهد أعلى درجات الحرارة على وجه البسيطة خلال 142 عاما من حفظ التسجيلات.

ورغم عدم وجود دراسة علمية تربط بين تغير المناخ وتكرار حرائق الغابات في قبرص، قال وزير البيئة كوستاس كاديس الشهر الماضي إن الأدلة العملية تظهر أن هذا هو الحال.

وأضاف كاديس قوله إن البحر الأبيض المتوسط يعتبر الآن بقعة ساخنة لتغير المناخ، حيث تتأثر النظم البيئية للغابات والتنوع البيولوجي سلبا وبشكل مكثف.