عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وثائق سرية بريطانية تكشف عن خطة أمنية لإدارة جنازة الملكة اليزابيث الثانية عند وفاتها

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الملكة إليزابيث الثانية، باينوود، إنجلترا، الجمعة 2 نوفمبر 2007
الملكة إليزابيث الثانية، باينوود، إنجلترا، الجمعة 2 نوفمبر 2007   -   حقوق النشر  AP Photo
حجم النص Aa Aa

تكشف وثائق سرية بريطانيا عن عملية يطلق عليها (عملية جسر لندن Operation London Bridge) تتمحور حول استراتيجية تنظيم جنازة الملكة إليزابيث الثانية بحال وفاتها، ومخاوف الحكومة بشأن ما إذا كانت المملكة المتحدة لديها الموارد اللازمة لإجرائها، بحسب بوليتيكو الأمريكية.

وتشمل العملية الأمنية الواسعة للحكومة البريطانية لإدارة التداعيات المباشرة لوفاة الملكة، التعتيم الرسمي على وسائل التواصل الاجتماعي وحظر إعادة أي منشورات أو تغريدات.

وتأخذ وسائل التواصل الاجتماعي مكانة بارزة ضمن هذه الاستراتيجية، بما في ذلك خطط تغيير موقع العائلة المالكة إلى صفحة سوداء مع بيان قصير يؤكد وفاة الملكة، بينما سيعرض موقع (gov.uk) وجميع صفحات وسائل التواصل الاجتماعي الحكومية لافتة سوداء. لن يتم نشر المحتوى غير العاجل وسيتم حظر إعادة التغريد ما لم يوافق عليه رئيس الاتصالات بالحكومة.

تُظهر الوثائق خططا لأخذ نعش الملكة في موكب من قصر باكنغهام إلى قصر وستمنستر، حيث سيتم وضعه على صندوق مرتفع يعرف باسم (catafalque)، والذي سيفتح للجمهور لمدة 23 ساعة يوميا لمدة ثلاث أيام. كما سيتم إصدار تذاكر تشتمل على فترات زمنية لكبار الشخصيات.

وستقام الجنازة الرسمية بعد 10 أيام من وفاتها، وستكون بمثابة "يوم حداد وطني"، لكنها لن تكون عطلة رسمية لو صادفت يوما من أيام الأسبوع، وسيكون الأمر متروكا لتقدير أرباب العمل لمنح موظفيهم يوم عطلة.

وبينما تقدم هذه الوثائق الصورة الكاملة لخطط الحكومة حتى الآن، ظهرت بعض التفاصيل إلى العلن في السنوات الماضية، بما في ذلك أنه سيبلَّغ رئيس الوزراء من قبل موظف حكومي بأن "جسر لندن معطل"، بينما سيتم الإعلان عن الوفاة من خلال خبر عاجل على وكالة الأنباء الوطنية للمملكة المتحدة وأيرلندا.

ولا يُعتقد أن ظهور الوثائق يعكس أي تدهور في صحة الملكة البالغة من العمر 95 عاما.

وتحدد الخطة إضافة إلى عملية (سبرينغ تايد Spring Tide) كيف سيتربع الأمير تشارلز على العرش.

كما أظهرت الوثائق مخاوف وزارة الخارجية بشأن كيفية ترتيب دخول أعداد كبيرة من السياح، وكيف ستتعامل وزارة الداخلية مع التهديدات الإرهابية المحتملة، وكيف ستدير وزارة النقل عمليات الاكتظاظ في العاصمة.

داخليًا، سيشار إلى اليوم باسم "D-day"، مع كل يوم تالٍ يسبق الجنازة المشار إليها باسم "D+ 1" و "D+ 2" وهكذا. سيتم تأجيل عقد جلسات برلمان المملكة المتحدة والهيئات التشريعية المفوضة في اسكتلندا وويلز وأيرلندا الشمالية.

viber

ستقوم وزارة الدفاع بترتيب استعراضات بالأسلحة النارية وسيتم الإعلان عن صمت لمدة دقيقتين.