عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بلدية بروكسل تعلن عن مبادرة لمنح تذاكر مجانية لزيارة المتاحف لمن يعانون من التوتر

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
بلدية بروكسل تعلن عن مبادرة لمنح تذاكر مجانية لزيارة المتاحف لمن يعانون من التوتر
حقوق النشر  Euronews
حجم النص Aa Aa

كشفت دائرة الشؤون الثقافية في بلدية بروكسل، عن مبادرة ترمي إلى منح تذاكر مجانية لزيارة المتاحف، تستفيد منها فئة اجتماعية محددة، يعاني أفرادها من القلق و التوتر

دلفين هوبا، عضو مجلس محلي ببلدية بروكسل، المسؤولة عن الثقافة وعضو مجلس إدارة أحد المستشفيات الرئيسية في المدينة. تريد مساعدة السكان الذين يعانون من التوتر والقلق وفي الوقت ذاته، إحياء القطاع الثقافي حسب ما صرحت لنا.

تشرح قائلة: "الفكرة هي حقًا اعتبار أن الفن جزء من عملية الشفاء، فهو مفيد لصحتنا، جسديًا وعقليًا". لمدة ثلاثة أشهر، ستشارك خمسة متاحف عامة في هذه المبادرة، مثل متحف الأزياء مثلا.

إيزابيل فيرموت مؤرخة وخبيرة في مجال الفن، ترحب بالفكرة لكنها تظل حذرة بشأن الأثر الصحي للمبادرة. وتوضح أن "الفن ليس دواءً أو علاجا يستطب به، إنه أكثر تعقيدًا من ذلك بكثير". لكن رئيسة برنامج "الفن والرعاية" في المتاحف الملكية للفنون الجميلة في بلجيكا تؤكد لنا أن الثقافة "يمكن أن تكون مفيدة للرفاهية".

عملت إيزابيل فيرموت لمدة أربع سنوات مع المهنيين الصحيين لجلب المرضى والضعفاء وحتى مدمني المخدرات إلى المؤسسات الثقافية. إنها تؤمن بقوة الفن للمساعدة في الرعاية، ولكن قبل كل شيء ، يجب أن يشعر المرضى بالراحة حين يلجون هذد الأماكن الثقافية وتؤكد "على سبيل المثال ، عليك أن تخلق بيئة مطمئنة لتقدير الفن، ويجب ألا تتحدث عن المرض ، فقط عن الحياة وهذا هو سر جمال زيارة المتاحف".

نجاح المبادرة غير مضمون، لكن الفكرة جذابة، بالإضافة إلى ذلك فهي تدفع بكثيرين لمغادرة المنزل بعد شهور من الحجر المنزلي بسبب إجراءات كورونا.