عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

وزير لبناني سابق يعتذر عن ربطه "الدعارة" بالنساء الأوكرانيات والروسيات

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hafsa Alami Rahmouni
الوزير اللبناني الأسبق وئام وهاب خلال تشييع جنازة حارسه محمد أبو دياب، في قرية الجاهلية في جبل لبنان، 2 ديسمبر 2018.
الوزير اللبناني الأسبق وئام وهاب خلال تشييع جنازة حارسه محمد أبو دياب، في قرية الجاهلية في جبل لبنان، 2 ديسمبر 2018.   -   حقوق النشر  AFP
حجم النص Aa Aa

أثار تصريح لوزير البيئة السابق، وئام وهاب، عن الدعارة والنساء الأوكرانيات والروسيات جدلاً واسعاً على منصات التواصل الاجتماعي في لبنان.

وكان الوزير السابق ورئيس حزب التوحيد العربي قال في حوار تلفزيوني على قناة الجديد اللبنانية، الأحد، إنه سأل رئيس الجمهورية ميشال عون ممازحاً: "فلنحدد أي بلد نريد، زراعي، أو سياحي أو خدماتي أو بلد دعارة، إذا دعارة خلينا نجيب 10 آلاف روسية وأكرانية للعمل".

وأوضح وئام وهاب أن عون "ضحك" مما قاله، وهو ما أثار موجة من الغضب والاستنكار الشديد من قبل رواد التواصل. ونشر عمر زين الدين تغريدة عبر حسابها على تويتر قائلا: "انت وامثالك يا وئام وهاب خير مثال للدعارة ولسنا بحاجة لاسترادها من أي مكان".

فيما هاجم بعض رواد التواصل الإعلامية سمر أبو خليل التي استضافت وئام وهاب في البرنامج التلفزوني وردّة فعلها على ما قاله.

وغرّد غسان: "هلق وئام وهاب معروف حدا بلا اخلاق وسفيه وفايت دحش بالسياسة وهو مجرد تابع لمحور بلحظة بيستغنو عنه بس سمر أبو خليل اعلامية واعية وعندها سرعة البديهة كيف بتسمح يمرق هيك حكي بمقابلتها وما تحط حد وتحترم شعوب العالم ولمحطة لي بتشتغل فيها او هيدي سياسة الجديد".

فيما ألقى آخرون اللوم على ميشال عون الذي "ضحك" من تصريحات الوزير. فكتب أحد مستخدمي التواصل الاجتماعي: " اللافت بخبرية وئام وهاب المهينة عن الأوكرانيات والروسيات ويلي ما حدا عم بركّز عليه قوله إنّو حكاها لميشال عون يلّي صار يضحك بدل ما يقول عيب هالحكي وبالتالي يجب على السفارات المعنية توجيه كتاب الإحتجاج مباشرةً لتمساح بعبدا ".

وكتب إبراهيم في تغريدة: "إذا بدنا نعمل لبنان بلد كوميدي بدنا شي 10 وئام وهاب".

اعتذار علني

استنكرت ​السفارة​ الأوكرانية في ​لبنان​ من تصريحات رئيس ​حزب التوحيد​ العربي،​ ​​وئام وهاب، حول النساء الأوكرانيات وطالبته بالاعتذار العلني.

وأوضحت السفارة في رسالة موجهة إلى وهاب أنها "تحترم بشدة المعايير الديمقراطية، وحق الجميع في حرية الفكر والتعبير الحر عن آرائهم ومعتقداتهم"، وأشارت إلى "الغضب والاستياء من تعليقاتكم حول النساء الأوكرانيات، التي بثت على قناة "الجديد" اللبنانية".

وتابعت: "في 12 أيلول 2021، خلال برنامج صباحي على قناة "الجديد"، وأثناء مناقشة الوضع السياسي في لبنان، وجهتم كلمات مهينة إلى مواطني أوكرانيا. وفي هذا الصدد، تعتبر سفارة أوكرانيا والجالية الأوكرانية في لبنان مثل هذه التصريحات "غير مقبولة وتنتهك كرامة ​الإنسان​".

وعليه، أرسل حزب التوحيد العربي، الإثنين، إلى القائم بالأعمال المؤقت في سفارة أوكرانيا في بيروت، أندريه كورنيتشوك، برقية اعتذر فيها "عما صدر عن رئيس حزب التوحيد العربي، وئام وهاب، حول الموضوع الأوكراني، والذي فُهم من قبل البعض على عكس ما قصده الوزير وهاب في كلامه، والذي أشار فيه إلى الجمال الأوكراني، وليس أيّ شيء آخر".

وأضاف: "كل التقدير والاحترام لكل من المرأة الروسية والأوكرانية، وإن تطلب الأمر منا تقديم اعتذار إذا ما كان كلام الوزير وهاب قد فهم في غير قصده، فاقتضى التوضيح".