عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: بركان "القمة القديمة" يثور في جزر الكناري وإجلاء نحو 5000 شخص

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
شاهد: بركان "القمة القديمة" يثور في جزر الكناري وإجلاء نحو 5000 شخص
حقوق النشر  Jonathan Rodriguez/Copyright 2020 The Associated Press. All rights reserved
حجم النص Aa Aa

عزلت السلطات الإسبانية منطقة في جزيرة لا بالما، إحدى الجزر التابعة للكناري، وذلك بعد ثوران بركان وإطلاقه الحمم عشرات الأمتار في السماء وتضرر بعض المساكن.

ومنذ الأحد، أجلت وحدات الدفاع المدني والأجهزة المختصة نحو 5000 شخص من الجزء الجنوبي من الجزيرة.

وألغى رئيس الوزراء الإسباني بيدرو سانشيز سفره إلى نيويوك الأحد أيضاً، وبدل ذلك توجه إلى الجزيرة الواقعة إلى أقصى غرب الأرخبيل للتشاور مع أعضاء الحكومة المحلية في مسألة إدارة الأزمة.

وفور وصوله قال سانشيز "كل شيء يسير كما تقول الخطط الموضوعة، وأهم شيء ضمان أمن وسلامة المواطنين في لا بالما، خصوصاً أولئك الذين قد يكون لحقهم الضرر".

ومنذ الأسبوع الماضي حذر العلماء من احتمال ثوران بركاني في الجزيرة خصوصاً وأن مرصداً جيولوجياً سجّل حدوث آلاف الهزات الأرضية فيها بدرجات متفاوتة على مقياس ريختر.

ويقول العلماء الجيولوجيون الإسبان إن البركان قد يبقى في حالة ثوران لمدة أشهر.

وبدأ ثوران بركان "كومبري فييخا" (القمة القديمة) في الساعة الثانية بعد الظهر من يوم الأحد، ورفعت درجة التأهب إلى الدرجة القصوى. واستمرّت حركة الطيران إلى الكناري التي تعدّ وجهة سياحية شهيرة، على الرغم من الثوران الذي لم يحدث مثيل له منذ 50 عاماً.

وقال رئيس المنطقة الإسبانية إن من الحسن أن الثوران حدث من منطقة قليلة السكن نسيباً، حيث أن جزيرة لا بالما، إحدى جزر الكناري السبع، لا يسكنها إلا نحو 85 ألف شخصاً.

وقال المعهد الجيولوجي في الكناري إن الحمم البركانية التي سالت من الجبل كانت تتقدم بسرعة 700 متر في الساعة تقريباً، وبلغت درجة حرارتها نحو 1000 درجة مئوية.

ولا يتوقع العلماء ثوران آخر رغم أنهم يرجحون استمرار الثوران الحالي.

وثار بركان "القمة القديمة" آخر مرة في العام 1971 وخضع الأسبوع الفائت لمراقبة شديدة بسبب نشاط جيولوجي كثيف جداً. وسجلت نحو 4 آلاف هزة أرضية، بلغ أشدها 4 درجات على مقياس ريختر.

المصادر الإضافية • وكالات