المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فيديو | هجمات الدببة على البشر في المناطق الرومانية الريفية في تزايد مستمر

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
دب بني - رومانيا
دب بني - رومانيا   -   حقوق النشر  AFP

رصد مواطن خرج إلى حديقة منزله لالتقاط بعض الأغصان الخشبية دبا عالقا على سياج من الأسلاك الشائكة في محلية هالس في مقاطعة بوزاو (شرق رومانيا)، الأمر الذي دفعه للاتصال بالسلطات المعنية التي وصلت على الفور إلى المكان لإنقاذ الدب العالق.

وبحسب الصيادين الرسميين، يتخطى عدد الدببة في هذه المنطقة الـ 25 حيوانا، أي ضعف العدد الذي تم تسجيله في العام الماضي.

وعقب وصول فريق الإنقاذ إلى منزل الرجل، قام الطبيب البيطري بتهدئة الحيوان العالق وإخراجه من مكانه، ومن ثم أطلق سراحه بعد أن فحص حالته وتأكد من سلامته.

ولم تذكر السلطات المحلية، أي في تلك المنطقة، تسجيل أي هجوم حتى هذه الأثناء من قبل هذه الحيوانات على البشر، إلا أن وجود هذه الدببة أصبح أمرا مقلقا بالنسبة للسكان المحليين لأن الهجمات حصلت في أمكنة أخرى من البلاد.

وأصدرت وزارة البيئة أمراً وزارياً في سبتمبر/ أيلول يسمح للسلطات المحلية بتعيين طبيب بيطري يمكنه العمل على تهدئة الدببة والتحقق من حالتهم الصحية.

وكان أحد الرعاة ويبلغ من العمر 33 عاماً تعرض لهجوم من قبل دب في مقاطعة هونيدوارا (غرب رومانيا)، بينما كان يرعى أغنامه على تل في قرية سيريكا.

وبعد أن فشل الرجل في الاحتماء أو الهروب من الدب، تعرض لعضة في وجهه قبل أن يتدخل صديقه وينقذه.

وخضع المصاب الذي نقل على الفور إلى الطوارئ في مستشفى تيميشوارا (غرب رومانيا) لعملية جراحية استغرقت بحسب الأطباء ٥ ساعات ويعتبر البعض منهم أن المريض قد يفقد الرؤية في عينه اليمنى نتيجة الهجوم الذي تعرض له.

ويعرب القرويون عن خوفهم من الدببة الذين يهاجمون حيواناتهم بشكل شبه يومي.

وبحسب بعض المتخصصين إن عدد الدببة في مقاطعة هارييتا يفوق 1500 حيوان، وهم يهاجمون ويقتلون الحيوانات الأليفة التابعة للقرويين أو يقومون بمهاجمة خلايا النحل في المنطقة.

ومنذ العام 2016 حتى الآن، قُتل 3 رجال وأصيب 70 آخرون بجروح بالغة بسبب الدببة في مقاطعة هارجيتا.

ويُعتقد أن في رومانيا أكثر من 7000 دب بني وهم منتشرون في 30 بالمئة من البلاد، وبحسب علماء البيئة إن الحكومة لا تحاول حتى معرفة العدد الفعلي لهذه الدببة المفترض أن يكون حوالي 10.000 دب.

وبسبب الحوادث المتزايدة والمتكررة من قبل الدببة المنتشرة وخاصة في المناطق الجبلية، وصلت عشرات الشكاوى من قبل المعنيين إلى وزارة البيئة للتعبير عن اعتراضهم عما يحدث.

هذا ووردت تقارير عدة تشير إلى التقاط بعض الأشخاص في المناطق الجبلية السياحية صور السيلفي مع الدببة وقيام آخرين بإطعامهم أثناء تواجدهم في أسفل الجبل وهم يبحثون عن الطعام في الطرقات او المحال.