euronews_icons_loading
شاهد: عشرات المهاجرين يغادرون المخيمات ويحتشدون على الحدود بين بيلاروس وبولندا

ظل مئات المهاجرين عالقين على حدود بيلاروس مع بولندا حيث وافق الاتحاد الأوروبي على فرض المزيد من العقوبات على الجمهورية السوفيتية السابقة.

ووسط هذه الأزمة، عززت بولندا أيضا جانبها من الحدود بـ 15000 جندي، إضافة إلى حرس الحدود والشرطة. وفي إفادة صحفية قال مسؤولون بولنديون إنهم يتوقعون أن يحاول المهاجرون "العبور بالقوة" من بيلاروس المجاورة. وقد لقي تسعة مهاجرين على الأقل مصرعهم أثناء محاولتهم العبور إلى بولندا.

واستجاب الاتحاد الأوروبي للأزمة بالموافقة على فرض عقوبات على شركات الطيران المتهمة بمساعدة رئيس بيلاروس ألكسندر لوكاشينكو في شن "هجوم مختلط" ضد الاتحاد من خلال استخدام المهاجرين.

No Comment المزيد من