المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: توسع دائرة الاحتجاجات ضد التلوث في صربيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
شاهد: توسع دائرة الاحتجاجات ضد التلوث في صربيا
حقوق النشر  Darko Vojinovic/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved.

شهدت صربيا عطلة نهاية أسبوع من الاحتجاجات بشأن القضايا البيئية التي حفزت النشطاء والمواطنين العاديين على الخروج إلى الشوارع في جميع أنحاء البلاد حيث شارك الآلاف يوم الأحد في مظاهرات العاصمة بلغراد احتجاجا على تلوث الهواء في العاصمة الصربية.

الناشط بويان سيميسيتش من حركة "إيكو غوارد"البيئية أكد أن تقرير وكالة البيئة الأوروبية أثبت أن معدل الوفيات المرتبط بالتلوث في صربيا، هو الأكبر في أوروبا وبلغراد هي المدينة الكبرى الأكثر تلوثا في أوروبا"، مضيفا: "ما لا يقل عن 15 مدينة في صربيا من أكثر المدن تلوثًا في الاتحاد الأوروبي. لقد قادتنا الحكومة الصربية إلى هذه المرحلة. 15 ألف شخص ماتوا بسبب التلوث. هذا يعني 50 حالة وفاة في اليوم، وهو أكثر من كوفيد-19. ولا نقول شيئًا ولا نفعل شيئًا حيال ذلك".

ولم يتردد المتظاهرون يوم السبت في إغلاق الطرق والجسور احتجاجا على التشريعات الحكومية التي يقولون إنها تفضل المستثمرين الأجانب وتحديداً شركة "ريو تينتو"، التي تحاول تطوير مشروع "جادار الليثيوم" العملاق في البلاد حيث وقعت عدة اشتباكات بين الشرطة والمتظاهرين. من جانبها ، تقول مؤسسة "ريو تينتو" الإنجليزية-الأسترالية العملاقة للتعدين والتي تسعى إلى تعدين الليثيوم في صربيا إن المشروع سوف يتماشى مع أعلى المعايير البيئية.