المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: العثور على هيكل رجل من ضحايا بركان هركولانيوم عام 79 ميلادي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
موقع الاكتشاف الأثري
موقع الاكتشاف الأثري   -   حقوق النشر  HANDOUT/Pier Paolo Petrone, Universita Federico II

عثر علماء الآثار في إيطاليا على هيكل عظمي لرجل من ضحايا بركان هركولانيوم الشهير الذي وقع عام 79 ميلادي.

ووجد هيكل الرجل على ما كانت قديمة منطقة شاطئية شهدت انفجارا كبيراً للحمم البركانية، مثله مثل 330 جثة أخرى لضاحيا تم العثور عليهم بنفس المنطقة خلال الثلاثين عاماً الماضية.

ووجد الهيكل وفي يده حقيبة جلدية صغيرة تحتوي على صندوق بداخله خاتم برونزي وبعض من العملات النقدية وهي آخر ما استطاع الرجل أخذه أثناء محاولة النجاة من البركان العتيد.

وقال علماء الآثار إن الهيكل لرجل في عمر ما بين 40 و45 عاماً وانجرف جسده باتجاه الشاطئ القديم بفعل قوة انفجار الحمم البركانية.

وأضافوا أن درجات الحرارة المرتفعة للغاية التي نجمت عن ثوران البركان تسببت في التبخر الفوري لأنسجة جسد الرجل الذي كان هيكله محاصرا في كتلة من الرماد والغاز والحطام.

وتم العثور على الهيكل العظمي ملقى على ظهره ورأسه ملتف نحو المدينة كما لو كان قد استدار نحو فيزوف، ورأى سحابة ضخمة من الرماد والغازات المغلية قادمة قبل لحظة فقط من مقتله بسبب موجة الحر التي تنحدر من البركان.

يقول عالم الآثار دومينيكو كاماردو إن الاكتشاف يعطينا نظرة ثاقبة للحظات انفجار البركان والفوضى التي أعقبت ذلك.

ويضيف: "إن أهم المعلومات التي حصلنا عليها من هذا الاكتشاف هي صورة الموقف المأساوي الذي مر به هؤلاء الأشخاص في اللحظات الحاسمة للانفجار. ربما يكون هذا الرجل قد أخذ من منزله الأشياء الثمينة المخزنة في صندوق خشبي. بفضل منظار داخلي يمكننا أن نرى داخل الصندوق حلقة برونزية وربما بعض العملات المعدنية. لذلك أخذ هذا الصندوق وحمله داخل حقيبة جلدية كان يحملها على كتفه وهرب".

وثارت فوهة بركان فيزوف الشهير في 24 أغسطس - آب عام 79 ميلادي ودفن مدن هركولانيوم وبومبي الومانية بالكامل مما أسفر عن مقتل الآلاف.