المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

فايزر تعلن اعتزامها اختبار جرعة ثالثة من لقاحها للأطفال دون الخامسة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
تلقي طفل اللقاح في إيطاليا
تلقي طفل اللقاح في إيطاليا   -   حقوق النشر  أ ب

أعلنت شركة فايزر الجمعة، اعتزامها اختبار جرعة ثالثة من لقاحها المضاد لكوفيد للأطفال دون سن الخامسة، الأمر الذي قد يقودها إلى تقديم طلب ترخيص لثلاث جرعات لهذه الفئة العمرية العام المقبل.

ضمن التجارب السريرية الجارية، اختارت شركة الأدوية الأميركية العملاقة جرعة بثلاثة ميكروغرام لكل حقنة للأطفال الذين تراوح أعمارهم بين ستة أشهر وخمس سنوات. وهي جرعة أقل بعشر مرات من المعطاة للبالغين (30 ميكروغراما)، وأدنى من جرعة الأطفال الذين تراوح أعمارهم بين خمسة و11 عاما (10 ميكروغرام).

تسببت جرعة بـ 10 ميكروغرام بظهور أعراض حمى لدى الأطفال من عمر سنتين إلى أقل من 5 سنوات أكثر من المجموعات الأكبر سنا، ما دفع الشركة إلى اختيار جرعة أقل.

وتبيّن أن جرعتين بثلاثة ميكروغرام أحدثت استجابة المناعية أضعف من المسجلة لدى الفتيان والشباب.

لذلك قررت شركة فايزر تعديل بروتوكول تجاربها السريرية، لتشمل جرعة ثالثة يتم حقنها "بعد شهرين على الأقل من الثانية"، وفق ما ذكرت في بيان أوضح أيضا أن الجرعة الثانية تعطى بعد ثلاثة أسابيع من الأولى.

وقد أظهرت الجرعة المعززة تعزيز المناعة لدى فئات أعلى سنّا.

لن يؤثر هذا "التعديل" على الجدول الزمني المتوقع لتقديم طلب للحصول على تصريح لتطعيم الأطفال الصغار المتوقع "في الربع الثاني من عام 2022"، وفق ما أفادت رئيسة قسم أبحاث اللقاحات في الشركة كاثرين يانسن في مؤتمر عبر الهاتف.

كما أعلنت شركة فايزر الجمعة، أنها بدأت تجارب على 600 فتى تراوح أعمارهم بين 12 و17 عاما لاختبار جرعة معززة (10 أو 30 ميكروغراما).

والجرعة المعززة مرخص لها حاليا في الولايات المتحدة للبالغين والفتيان الذين تراوح أعمارهم بين 16 و17 عاما.