المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

محكمة العدل الأوروبية تقضي لصالح الركّاب في حال تقديم موعد إقلاع رحلاتهم الجوية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Hassan Refaei
مسافران في مطار سخيبول بالعاصمة الهولندية أمستردام ينتظران موعد إقلاع رحلتهما 29 نوفمبر 2021
مسافران في مطار سخيبول بالعاصمة الهولندية أمستردام ينتظران موعد إقلاع رحلتهما 29 نوفمبر 2021   -   حقوق النشر  AP Photo

قضت أعلى محكمة في الاتحاد الأوروبي، اليوم الثلاثاء، بوجوب اعتبار الرحلة الجوية بحكم الملغاة لأسباب قانونية، إذا تمّ تقديم موعدها مدّة تتجاوز الساعة، وهو حكمٌ من شأنه أن يعزز فرص حصول الزبائن على تعويضات من شركات الطيران.

وكانت محكمة العدل الأوروبية تلقت طلبات لإبداء الرأي بهذا الشأن من قبل محاكم في كورونوبورغ بالنمسا ودوسلدورف بألمانيا تفصل في النزاعات بين شركات الطيران وبين المسافرين، وأيضاً من شركات تنظيم الدعاوى، وخمس شركات طيران هي: أزور إير، كورندون إيرلاينز، يورو وينجز، الخطوط الجوية النمساوية ولوداموشن.

وقررت المحكمة أنه "يجب اعتبار الرحلة بحكم الملغاة، في حال قامت شركة النقل الجوي بتقديم موعد تلك الرحلة بمدة تتجاوز الساعة الواحدة"، مشيرة إلى أن تقديم موعد الرحلة قد يزعج الركّاب على قدرٍ مساوٍ لما يفعله تأخير الرحلة.

وفي الحالات التي يتم فيها تقديم موعد رحلة جوية مدة طويلة، يكون لدى المسافر الحقّ في الحصول من الشركة الناقلة على تعويض، يتراوح في بعض الأحيان من 250 إلى 600 يورو، وفقاً لما جاء في قرار المحكمة الأوروبية.

المصادر الإضافية • أ ب