المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تركيا وقطر تنتظران موافقة طالبان لتشغيل خمسة مطارات أفغانية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع أ ف ب
مطار كابول، أفغانستان، الخميس 9 سبتمبر 2021
مطار كابول، أفغانستان، الخميس 9 سبتمبر 2021   -   حقوق النشر  AP Photo/Bernat Armangue

اتفقت شركات طيران تركية وقطرية خاصة على العمل بشكل مشترك لتشغيل خمسة مطارات في أفغانستان، رغم عدم التوصل بعد إلى اتفاق نهائي مع حكومة طالبان، وفق ما أعلن مسؤولون الثلاثاء.

وقال وزير الخارجية التركي مولود تشاوش أوغلو إنه تم توقيع "مذكرة تفاهم" في الدوحة في وقت سابق من الشهر الحالي، تشمل إدارة مطار كابول وأربعة مطارات أخرى في أفغانستان.

ولفت تشاوش أوغلو إلى أن الإمارات العربية المتحدة التي كانت تديرُ الجزء المدني من مطار كابول قبل استيلاء طالبان إلى السلطة في آب/أغسطس، مهتمة أيضاً بالانضمام إلى شركات الطيران التركية والقطرية في عملية إدارة المطارات.

وأشار إلى أن المسألة نوقشت خلال زيارة ولي عهد أبو ظبي الشيخ محمد بن زايد لأنقرة أواخر تشرين الثاني/نوفمبر.

وقال تشاوش أوغلو "قالوا إننا قد نستطيع التنسيق بشكل ثلاثي لكن لم يكن هناك أي اقتراح ملموس".

وأضاف "لم نقدم لهم أي اقتراح أيضاً، لكن مسألة تشغيل المطار لفترة وجيزة عُرضت على جدول الأعمال".

ولم يكشف المسؤولون الأتراك والقطريون تفاصيل كثيرة عن مذكرة التفاهم، رافضين تسمية الشركات التي ستشارك في إدارة المطارات.

ورداً على التكهنات المتزايدة باحتمال قرب التوصل إلى اتفاق وشيك، قال المتحدث باسم وزارة النقل في حكومة طالبان إمام الدين أحمدي لوكالة فرانس برس الثلاثاء "لم يتم التوصل إلى اتفاق نهائي بعد".

ورفضت حركة طالبان العرض التركي بتوفير الحماية الأمنية لمطار كابول، الذي يؤمّن طريقاً للمدنيين الراغبين في مغادرة البلاد، إلى جانب كونه بوابة وصول المساعدات الإنسانية إلى أفغانستان.

وأكّد تشاوش أوغلو أنه لا يمكن التوصل إلى اتفاق حتى تسمح الحركة الإسلامية المتشددة لمشغل أجنبي موثوق به بتأمين صالة المطار، بينما تقوم طالبان بتأمين محيطه.

وقال الوزير التركي الاثنين "توجهت فرقنا إلى كابول (...) لتقديم اقتراحاتنا، وسيكمل أصدقاؤنا في الدوحة المباحثات".

viber

وأضاف "من الطبيعي أن تقدم دول مختلفة المساعدة في هذه العملية (...) إدارة طالبان أعلنت أنها ستتلقى اقتراحات من دول مختلفة".