المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

شاهد: دراجة خاصة تحمي سائقها من برد فصل الشتاء بروسيا

Access to the comments محادثة
بقلم:  Adel Dellal
euronews_icons_loading
سيارة فيلوموبيل من تصميم المهندس يفغيني لافريتشينكو من مدينة تومسك، روسيا
سيارة فيلوموبيل من تصميم المهندس يفغيني لافريتشينكو من مدينة تومسك، روسيا   -   حقوق النشر  AP Photo

تمكن مهندس التصميم يفغيني لافريتشينكو القاطن بمدينة تومسك بروسيا من صنع سيارة فيلوموبيل وهي مركبة تعتمد على نفس النظام الذي تعتمده الدراجات العادية أي أنها تسير عن طريق الدواسة والعجلات، مع بعض التعديلات الطفيفة.

ويقود يفغيني لافريتشينكو هذه المركبة منذ أربع سنوات. ويمكن أن تصل سرعة السيارة إلى 40 كيلومترا في الساعة باستخدام الدواسات وإلى 50 كيلومترًا في حالة القيادة على منحدرات.

قال يفغيني لافريتشينكو: "لطالما كنت أعشق الدراجات ولفترة طويلة وعلى الإنترنت رأيت أن هناك مثل هذه العربات التي تملك أيضا محرك دواسة، ونظرا لظروف الطقس، كان من الضروري أيضا تثبيت محرك كهربائي، لأنّ استخدام الدراجة في الشتاء يكون صعبا للغاية".

يساعد المحرك في قيادة سيارة فيلوموبيل فوق الثلوج حيث تشهد مدينة تومسك تساقطا كثيفا للثلج خلال الشتاء، لذلك فإن التنقل في الشوارع يمثل عقبة شائعة في المدينة. هيكل الفيلوموبيل بسيط للغاية، ومصنوع من البلاستيك والكرتون، أما العجلات، فهي عجلات دراجة حقيقية، وهيكل الفيلوموبيل معلق على أذرع مرنة؛ وهو خفيف جدا وغير مكلف. وبما أن السائق محاط داخل الكابينة، كان لابد من إضافة التهوية للعوادم لتفادي حدوث ضباب على النوافذ.

ويقوم يفغيني لافريتشينكو المولع بالرياضة والهندسة باستخدام وسيلة مواصلاته يوميا للذهاب إلى مقر عمله، الذي يبعد عن بيته بأكثر من 12 كيلومترًا حيث يعتبر أن الأمر طريقة صحية لبدء يومه.

وبما أن يفغيني لافريتشينكو يقود الفيلوموبيل على الطرق العامة، كانت هناك حاجة لتركيب جميع الأجهزة الكهربائية: كإشارات الانعطاف والأضواء الجانبية والمصابيح الأمامية ومرايا المساحات والمرايا الخلفية وكل ما يستخدم في السيارة العادية.

ولا توجد تدفئة داخل الفيلوموبيل، لكنها تظلّ دافئة حسب يفغيني لافريتشينكو، الذي يقول إنه من المريح قيادتها حتى عند 40 درجة تحت الصفر دون الحاجة إلى ارتداء قفازات.

المصادر الإضافية • أ ب