المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الانتقادات تطال مجددا رئيس وزراء بريطانيا بسبب حفل وقت إغلاق كورونا

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز  مع رويترز
 رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون
رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون   -   حقوق النشر  أ ب

تعرض رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون لانتقادات يوم الثلاثاء بعد أن اتضح أن سكرتيره الخاص دعا مئة فرد إلى حفل في حديقة مقر رئاسة الوزراء في داونينج ستريت في فترة الإغلاق الأولى بسبب جائحة فيروس كورونا.

وتعرضت سلوكيات جونسون، الذي حقق فوزا ساحقا في انتخابات عام 2019، لتدقيق شديد خلال الشهر الماضي بعد ظهور تسجيل فيديو يظهر طاقمه يضحك ويمزح بشأن الحفل الذي أقيم في عطلة عيد الميلاد عام 2020 وكانت في وقت الإغلاق.

وأثار الكشف عن سلسلة حفلات أقيمت في مقر رئاسة الوزراء وقت الإغلاق غضب الرأي العام ودفع كير ستارمر زعيم حزب العمال المعارض للقول إن جونسون يفتقر للسلطة الأخلاقية لقيادة البلاد.

وذكر تلفزيون "آي.تي.في" أن جونسون ورفيقته آنذاك كاري كانا ضمن الحضور في حفل ضم أيضا 40 من العاملين يوم 20 مايو/ أيار 2020 بعد أن أرسل سكرتيره الخاص مارين رينولدز دعوات للحفل بالبريد الإلكتروني.

وأقيم الحفل في وقت كانت المدارس فيه مغلقة وكذلك المطاعم والحانات مع فرض قيود صارمة على التجمعات الاجتماعية.

وكانت القيود في غاية الشدة حتى أن الشرطة لاحقت أشخاصا لإقامتهم حفلات وأقامت نقاط تفتيش على الطرق.

ورفض مكتب جونسون التعليق على تقرير تلفزيون "آي.تي.في".