euronews_icons_loading
ديفيد ساسولي رئيس البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ. 07/07/2021

خيم الحزن على ردهات البرلمان الأوروبي غداة الإعلان عن وفاة رئيس البرلمان ديفيد ساسولي صباح الثلاثاء. ووقف النواب الأوروبيون دقيقة صمت حدادا وشاع جوّ من التأثر تخللته دموع وعناق بين المشرعين الأوروبيين الذين بدا عليهم الحزن على فقدان ساسولي. وقد تم تنكيس الأعلام وفُتح سجلّ التعازي في هذه المناسبة.

وكان ديفيد ساسولي الاستراكي الإيطالي الأصل قد أُدخل المستشفى في السادس والعشرين من الشهر الماضي بسبب خلل في جهازه المناعي بحسب بيان للناطق باسم رئاسة البرلمان الأوروبي روبيرتو كويلو.

وقد عانى الراحل من مشاكل صحية إثر إصابته في سبتمبر أيلول الماضي بالتهاب رئوي بسبب بكتيريا الفيلقية المستروحة. كما أصيب قبلها بسرطان الدم.

وقد تم انتخاب ديفيد ساسولي نائبا في البرلمان الأوروبي لأول مرة عام 2009 وفاز بولاية ثانية في 2014 تولى إثرها نيابة رئاسة البرلمان قبل أن يصبح رئيسا للسلطة التشريعية في التكتل.

No Comment المزيد من