المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

قرار قضائي باطلاق سراح النائب التونسي سيف الدين مخلوف المعروف بانتقاده الشديد للرئيس

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
سيارات الشرطة أمام مبنى البرلمان التونسي
سيارات الشرطة أمام مبنى البرلمان التونسي   -   حقوق النشر  Riadh Dridi/Copyright 2021 The Associated Press. All rights reserved

أصدرت محكمة عسكرية تونسية قرارا باطلاق سراح النائب في البرلمان المجمدة أعماله سيف الدين مخلوف الموقوف منذ أكثر من ثلاثة أشهر والمعروف بانتقاده الشديد للرئيس. وقال المحامي سمير بن عمر. "صدر اليوم قرار من المحكمة العسكرية باطلاق سراح مؤقت" لمخلوف الذي يبقى على ذمة القضاء.

وكان القضاء العسكري التونسي قد أوقف في 22 أيلول/سبتمبر الماضي مخلوف المعروف بانتقاده الشديد للرئيس قيس سعيّد اثر صدور بطاقة توقيف بحقه عقب شجار مع عناصر أمن. ومن المنتظر أن يغادر مخلوف وهو أيضا محام، السجن في "الساعات القادمة" وفق بن عمر.

ومخلوف رئيس "ائتلاف الكرامة" المحافظ والحليف لحزب النهضة ذي المرجعية الإسلامية، وقد أوقف حين كان متجها للمثول أمام قاضي التحقيق.

ورُفعت الحصانة النيابية عن مخلوف وبقية أعضاء البرلمان بعد أن أعلن الرئيس التونسي في الـ 25 تمّوز/يوليو الفائت تجميد أعمال المجلس وإقالة رئيس الحكومة هشام المشيشي وتولي كامل السلطتين التنفيذية والتشريعية.

وصدرت في حق مخلوف بطاقة جلب من القضاء العسكري في 2 أيلول/سبتمبر في قضية شجار مع أمنيين في مطار العاصمة في آذار/مارس الماضي. ويتهم مخلوف، إضافة إلى نائبين آخرين من حزبه بشتم رجال الأمن في المطار بعد أن منعوا امرأة من السفر.

وتعتبر أحزاب سياسية وفي مقدمتها حزب النهضة أن قرارات سعيّد "انقلاب" على الثورة ودستور البلاد في حين يؤكد سعيّد أنها "تصحيح للمسار الثوري" في البلد الوحيد الناجي من تداعيات ما يطلق عليه "بالربيع العربي".

المصادر الإضافية • أ ف ب