المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مذكرة توقيف بحق سباح أولمبي تركي بسبب تغريدة مرتبطة بإصابة إردوغان بكوفيد

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان
الرئيس التركي رجب طيب إردوغان   -   حقوق النشر  أ ب

بعد أن نشر تغريدات أعرب فيها عن ارتياحه، بعد أن ثبتت إصابة الرئيس رجب طيب إردوغان بكوفيد-19، أصدر مدعون أتراك يوم الإثنين مذكرة توقيف بحق سباح أولمبي سابق.

وكتب الرئيس البالغ من العمر 67 عاما السبت، في تغريدة نشرها عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر، "بعد الشعور بأعراض خفيفة ثبتت إصابتي وزوجتي بفيروس كورونا. لحسن الحظ العدوى خفيفة وعلمنا أنها ناجمة عن المتحورة اوميكرون".

وأضاف "سنواصل القيام بواجباتنا وبعملنا من المنزل. نتمنى ان تتوجهوا بالدعاء من أجلنا".

وكان إردوغان تلقى الجرعة الثالثة من اللقاح المضاد لكوفيد في حزيران/يونيو الماضي.

ونشر الاثنين تغريدات عدة أعرب فيها عن شكره للقادة والمسؤولين الذين تمنوا له الشفاء العاجل.

لكنّ حسابا على الشبكة يعتقد المدعون أنه يعود إلى السباح الأولمبي داريا بويوكونجو نشر تغريدة، قال فيها إنه كان يصنع كمية إضافية من مخبوزات توزّع تقليديا في الجنازات.

وأصدر مكتب المدعي العام في اسطنبول مذكرة توقيف بحق بويوكونجو كجزء من تحقيق في "منشورات إجرامية على وسائل التواصل الاجتماعي" حول إصابة الرئيس.

ويعاقب على جريمة إهانة الرئيس بالسجن لمدة تصل إلى أربع سنوات. ولم يتضح على الفور مكان الرياضي الذي أدى دور البطولة في برنامج تركي شهير.

وأصدر المدعون ثماني مذكرات توقيف الأحد على خلفية منشورات حول صحة إردوغان، وأوقفوا أربعة أشخاص.

وأطلق المسؤولون الأتراك أكثر من 160 ألف تحقيق بشأن إهانات مزعومة تستهدف الرئيس منذ العام 2014 عندما تولى إردوغان منصبه بعد أكثر من عقد رئيسا للوزراء.

كما أصدرت المحاكم 3625 حكما بالسجن بتهمة إهانة الرئيس.

وقال الرئيس التركي سابقا "من واجبنا حماية احترام منصبي والرئاسة وهذا لا علاقة له بحرية التعبير".

وأكد أنه "يمكن أن يكون هناك نقد لكن يجب أن يمارس بلغة مناسبة"، مدينا اقتراح حزب الشعب الجمهوري المعارض إلغاء جنحة إهانة الرئيس. وقال إنه "لا يمكنك تحمل ترف إهانة الرئيس".

المصادر الإضافية • أ ف ب